سياسة دولية

ترامب يتهم إدارة بايدن بنقل إرهابيين من أفغانستان إلى أمريكا

ترامب كثف الهجوم على بايدن مؤخرا وزاد من الانتقادات اللاذعة إثر ملف أفغانستان- جيتي
ترامب كثف الهجوم على بايدن مؤخرا وزاد من الانتقادات اللاذعة إثر ملف أفغانستان- جيتي

انتقد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، إجلاء إدارة الرئيس جو بايدن مواطنين أفغانيين إلى الولايات المتحدة، معبرا عن اعتقاده من أن من بينهم "إرهابيين".

 

وحمل ترامب الرئيس الحالي مسؤولية ذلك، متهما إدارته بأنها لم تتخذ إجراءات كافية للتأكد من هويات الذين أجلتهم إلى أمريكا.

وقال ترامب لقناة "فوكس نيوز"، الثلاثاء، إنه "لم تكن هناك حرب، بغض النظر عن الانتصار أو الخسارة أو التعادل، وأنتم تنقلون الجميع إلى بلادكم... وهذا عدد كبير من الناس وهناك كلفة باهظة الآن، ويدور الحديث عن مليارات الدولارات".

 

اقرأ أيضا: بلينكن يدافع عن الانسحاب من أفغانستان ويهاجم ترامب

وحذر من خطر محتمل على الأمن القومي الأمريكي جراء استقبال الأفغان على الأراضي الأمريكية، موضحا أن "إعادة التوطين هو الأمر الأسوأ ولم يكن هناك أي تأكد... وهذه قد تكون مجموعة من الأشخاص الشرسين لأنهم تمكنوا من ركوب الطائرة بالقوة".

وقال: "هل يعني ذلك أن هناك إرهابيين؟ بالطبع"، مضيفا: "أخذوا بعض الأشخاص السيئين على متن تلك الطائرات ووزعوهم على العالم، وكلهم يأتون إلى الولايات المتحدة، لأن باقي العالم رفض استقبالهم".

 

وتابع: "يعتزم باقي العالم إرسالهم إلى الولايات المتحدة وسيطلبون منا أموالا هائلة مقابل مساعدتهم لنا، وهذا أمر لا نهاية له".

 

اقرأ أيضا: ترامب يتهم بوش بالفشل وتوريط أمريكا بالشرق الأوسط

وحددت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية حتى الآن، 44 شخصا ممن تم إجلاؤهم من أفغانستان أشخاصا قد يمثلون خطرا على أمن الولايات المتحدة.

وقررت واشنطن استخدام قاعدة أمريكية في كوسوفو لاستقبال الأفغان مؤقتا، حتى التأكد من هوياتهم والسماح لهم بدخول الأراضي الأمريكية أو رفضه، حيث قد يتم ترحيل من ترفض الولايات المتحدة استقبالهم إلى أفغانستان.

النقاش (0)