سياسة تركية

أنقرة ترفض انتخابات القرم.. موسكو: لن نتجاهل تصريحاتها

تركيا قالت إن الانتخابات في القرم غير شرعية- الأناضول
تركيا قالت إن الانتخابات في القرم غير شرعية- الأناضول

رفضت تركيا والاتحاد الأوروبي، الاعتراف بالانتخابات التي أجرتها روسيا في شبه جزيرة القرم التي ضمتها إلى أراضيها بشكل غير شرعي.

 

وأكدت وزارة الخارجية التركية، عدم شرعية نتائج انتخابات مجلس الدوما الروسي على أراضي شبه جزيرة القرم باعتبارها أراضي أوكرانية.


وقال بلغيتش إن "تركيا تواصل دعم وحدة أراضي أوكرانيا، ولا تعترف بالضم غير القانوني لشبه جزيرة القرم".


وأضاف أن "نتائج انتخابات مجلس الدوما للاتحاد الروسي التي أقيمت في شبه جزيرة القرم بين 17 و19 أيلول/ سبتمبر 2021 ليس لها أي شرعية قانونية بالنسبة لتركيا".

 

من جهته، لفت مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، إلى عدم اعتراف الاتحاد  بالضم غير الشرعي للقرم ومدينة سيفاستوبول، و"بالتالي فإن الاتحاد لا يعترف بالانتخابات المزعومة في شبه جزيرة القرم المحتلة".

 

اقرأ أيضا: أردوغان يدعو لحوار حول شرق أوكرانيا ويدعم "منصة القرم"
 

وعقبت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن روسيا لن تترك من دون اهتمام تصريح تركيا بعدم الاعتراف بانتخابات مجلس الدوما (النواب) في شبه جزيرة القرم الروسية.


وقالت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية إن "تركيا تعلم جيدا أن القرم هو جزء سيادي من الاتحاد الروسي، وتعلم جيدا أننا لن نترك من دون اهتمام مثل هذه التصريحات".


والأحد، أعلنت اللجنة المركزية للانتخابات في روسيا، عن نتائج أولية لانتخاب أعضاء مجلس الدوما، (الغرفة السفلى من البرلمان)، تظهر تقدم حزب "روسيا الموحدة" الحاكم، بـ 38.68% بعد فرز 9% من الأصوات.


ويتطلب الوصول إلى مجلس الدوما، الذي يبلغ عدد نوابه 450 شخصا، تجاوز الأحزاب المشاركة في الانتخابات عتبة الـ5% من أصوات الناخبين.


وعقب استفتاء من جانب واحد، في 16 آذار/ مارس 2014، ضمت روسيا إلى أراضيها شبه جزيرة القرم التابعة لأوكرانيا، وهو ما لم يعترف به المجتمع الدولي، وأعقبه فرض عقوبات على موسكو من قبل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ودول أخرى.

النقاش (0)