سياسة دولية

صفعة قوية ومباغتة لمسؤول إيراني بحفل تنصيبه (شاهد)

في تعليق مختصر، قال المحافظ الإيراني الجديد إنه لا يعرف هذا الشخص وسيسامحه، ولن يرفع شكوى ضده- الأناضول
في تعليق مختصر، قال المحافظ الإيراني الجديد إنه لا يعرف هذا الشخص وسيسامحه، ولن يرفع شكوى ضده- الأناضول

فوجئ سياسي إيراني بصفعة قوية أثناء حديثه على منصة، خلال حفل تنصيبه محافظا على "أذربيجان الشرقية"، شمال غرب البلاد.

 

وتردد صوت الصفعة في القاعة، وصدم الحضور بالمشهد، وبينهم وزير الداخلية، أحمد وحيدي، قبل أن يتدخل أشخاص يعتقد أنهم من الأمن لضبطه، دون أن يحرّك المحافظ "زين العابدين رضوي خرم" ساكنا.

 

 

وتبيّن لاحقا، بحسب وسائل إعلام محلية، أن المُعتدي يدعى "علي زادة"، وهو من الحرس الثوري، وأن دوافعه "شخصية"، دون الإعلان عن نتائج رسمية لتحقيق بالأمر.

 

وفي تعليق مختصر، قال المحافظ الإيراني الجديد إنه لا يعرف هذا الشخص وسيسامحه، ولن يرفع شكوى ضده.

 

ورضوي خرم قيادي برتبة عميد في الحرس الثوري بمحافظة أذربيجان الشرقية، وشغل مناصب عدة، وشارك في التدخل بسوريا كـ"مستشار عسكري"، إلى أن وقع بقبضة مسلحين في آب/ أغسطس 2012 قرب دمشق، رفقة عشرات آخرين، وقضى بالأسر ستة أشهر، ثم أفرج عنه عام 2013 في عملية تبادل مع نظام الأسد.


وتهوينا لحادث الصفعة، قال خرم إنه كان يتلقى "يوميا عشرات السياط من العدو وتهديدات بالقتل" عندما كان مأسورا.

النقاش (2)
ناقد لا حاقد
الأحد، 24-10-2021 01:12 ص
دولة عصابات إيران دولة شر و نظامها سوف يزول و سوف يتحرر الشعب الإيراني من هذا النظام الإرهابي
Jordan the hope
السبت، 23-10-2021 09:57 م
ربما تكون مدبره وكيديه لأن المليشيات تسرح وتمرح في إيران والتي خربت إيران نفسها التي كانت امبراطورية متقدمه زمن الشاه وكذلك أفسدت وخربت العراق ولبنان واليمن وافقرتها وتركتها نهبا للفوضى والفساد والدمار والعياذ بالله.