سياسة عربية

عرض سفارة الإمارات للبيع في لبنان

أجلت الإمارات كافة الدبلوماسيين من لبنان على خلفية أزمة تصريحات قرداحي- جيتي
أجلت الإمارات كافة الدبلوماسيين من لبنان على خلفية أزمة تصريحات قرداحي- جيتي

أكد الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله، الأنباء المتداولة عن عرض مقر سفارة الإمارات في لبنان للبيع.

 

وكانت منصة "صوت بيروت إنترناشونال" قد أفادت نقلا عن مصدر إماراتي رفيع، بأنه "سيتم عرض مقر السفارة الإماراتية في لبنان للبيع، وأنه لم يعد هناك أي دبلوماسي أو موظف إماراتي من وزارة الخارجية في لبنان، وأن عودتهم لبيروت مرتبطة بعودة السيادة لهذا البلد".


وقال عبد الخالق عبد الله: "خبر عرض مقر سفارة الإمارات في بيروت للبيع صحيح 100%، فالإمارات تود إقامة علاقة مع دولة لبنان والحوار مع حكومة وطنية في لبنان وليس الحوار مع دولة وحكومة حزب إيران في لبنان".

وتابع: "رسالة الإمارات قوية وواضحة.. لا عودة إلى لبنان بعد اليوم في ظل حكم وتحكم حزب إيراني على قرار لبنان السيادي".

 

اقرأ أيضا: خطوات خليجية تصعيدية ضد لبنان بعد تصريحات قرداحي
 

والاثنين، أكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، "الانتهاء من عملية عودة الدبلوماسيين والإداريين في بعثة الدولة لدى لبنان ومواطني الدولة إلى أرض الوطن".

 

والأحد، دعت الإمارات، رعاياها في لبنان إلى "العودة في أقرب وقت"، في ظل استمرار أزمة دبلوماسية بين بيروت والرياض.

 

وقبل تعيينه وزيرا للإعلام، قال جورج قرداحي في مقابلة متلفزة سُجلت في آب/ أغسطس الماضي وبُثت في 25 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، إن الحوثيين في اليمن "يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداءات السعودية والإمارات".

 

النقاش (3)
محمد غازى
الخميس، 04-11-2021 02:53 ص
إنها أحدى علامات الساعة. ألإمارات التى قامت على الفسق والفجور والرقيق والدعارة، أصبحت تتطاول على لبنان ألراقى، ألعظيم، ألذى تعيش على أرضه كل الطوائف من مسيحية وإسلامية، بحب ووئام، وتمد العالم العربى بالأطباء والمهندسين والمدرسين من أبناءها لرفع شأن، ألدول الحديثة التى قامت بإكتشاف ألنفط بأراضيها، وكان أهل البلاد النفطية يقضون إجازاتهم السنوية فى ربوع لبنان وأجواءه ألعظيمه وضيافة أهله الطيبين. أقول للإمارات، دوام الحال من المحال، من ألممكن أن تصحوا يوما وتكون كل آبار ألنفط عندكم جافة، وتعودوا لرعى الحمير.
عيش تشوف
الأربعاء، 03-11-2021 05:21 م
الإمارات هذه البقعة المغتصبة من عمان، أمرها غريب . هل هذه الملحقة لأسيادها لها سيادة؟ الشاري لهذه السفارة الناجسة عليه أن يرقيها ويطهرها ويعقمها من أسوأ الجراثيم.
عبدالله المصري
الأربعاء، 03-11-2021 10:28 ص
عزب الخليج تعلمت من الصهاينة الذين اشتروا هذه العزب العبودية التامة للصهاينة كذلك تريد ممن تشتريه عزب الخليج ان يكون عبدا تاما لا راي له