اقتصاد تركي

الليرة التركية تواصل الهبوط وتقترب من مستوى قياسي

قال أردوغان إن بلاده تخوض حاليا كفاحا اقتصاديا- جيتي
قال أردوغان إن بلاده تخوض حاليا كفاحا اقتصاديا- جيتي

 واصلت الليرة التركية هبوطها، الإثنين، مقتربة من تسجيل أدنى مستوى لها على الإطلاق.

 

وعند العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي، سجّلت الليرة 13.83 أمام الدولار، مقتربة من كسر حاجز الـ14، وهو مستوى قياسي لم تصل له قبل.

 

وبدأت الليرة بالهبوط القياسي منذ أيلول/ سبتمبر الماضي حيث كانت مستقرة عند 8.5 أمام الدولار.

 

اقرأ أيضا: هل ينجح أردوغان بحرب "استقلال الاقتصاد" عن النظام الغربي؟

 

وفي سياق متصل، أكد الرئيس رجب طيب أردوغان، عزمه تعزيز الرخاء الاقتصادي بين أفراد الشعب.


جاء ذلك في كلمة مسجلة لأردوغان، خلال مشاركته السبت بفعالية بولاية سيرت جنوب شرقي تركيا، بثت الأحد.


وقال أردوغان إن حكومته كما نجحت حتى اليوم في تأمين الحقوق والحريات السياسية للشعب التركي، فإنها عازمة أيضاً على تعزيز رخائه الاقتصادي.


وشدد على اعتزامهم تحقيق الرخاء الاقتصادي عبر سياسات اقتصادية تقوم على الاستثمار، والتوظيف، والإنتاج، والتصدير والنمو.

وفي سياق آخر، قال أردوغان إن بلاده تخوض حالياً كفاحاً اقتصادياً.


وأوضح أن تركيا خرجت منتصرة من الألاعيب التي حيكت ضدها حتى الآن، وهي تواجه اليوم كفاحاً اقتصادياً.


وتابع: "ندرك الألاعيب التي تستهدف عبر الحروب بالوكالة، تمزيق وحدة بلادنا وشعبنا".

 

وساهمت سياسة تخفيض أسعار الفائدة من البنك المركزي التركي في انهيار العملة التركية التي خسرت 60 بالمئة من قيمتها، وسط ارتفاع بأسعار المواد الأساسية، وتضخم ارتفع إلى 21.31% على أساس سنوي في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.

 

 

النقاش (0)