سياسة عربية

قطر تؤكد موقفها من عودة دمشق للجامعة العربية

أكد آل ثاني أن موقف بلاده لم يتغير بسبب أن أسباب إلغاء العضوية لا تزال قائمة- جيتي
أكد آل ثاني أن موقف بلاده لم يتغير بسبب أن أسباب إلغاء العضوية لا تزال قائمة- جيتي

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء القطري وزير الخارجية، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن موقف بلاده من مشاركة النظام السوري بالدورة المقبلة لجامعة الدول العربية في الجزائر، لم يتغير.

 

وأكد آل ثاني أن موقف بلاده لم يتغير بسبب أن الأسباب التي عُلقت عضوية دمشق بسببها لا تزال قائمة.

وقال وزير الخارجية القطري، إن موقف بلاده واضح من مشاركة حكومة النظام السوري بحال تمت دعوتها للمشاركة في القمة المقبلة، معللا بأن "هناك أسبابا لمخاوفنا التي أعربنا عنها"، مشيرا إلى أن الأسباب التي عُلقت عضوية سوريا في الجامعة العربية على أساسها لا تزال قائمة.

 

إقرأ أيضا: أبو الغيط يضع شرطا أمام عودة سوريا إلى الجامعة العربية

وأضاف أنه "لم نر أي تقدم أو تطور في سلوكيات هذا النظام وتعاطيه مع هذه الأسباب"، كما تحدث عن تطبيع العلاقات مع دمشق من دون اتخاذ خطوات جدية بهدف إيجاد حل سياسي لإنقاذ ومساعدة الشعب السوري وإعادة اللاجئين إلى بلادهم.

وفي النقطة ذاتها، قال إنه "إذا لم يحدث ذلك فلا منطق من تطبيع العلاقات مع هذا النظام ولا أعتقد أننا في موقف يسمح لنا بأن نسمح للنظام السوري بأن يحضر القمة العربية وهذا كان موقفنا ونحافظ عليه ونأمل أن تدرك الدول العربية أن هذه الأسباب لا تزال موجودة"، بحسب تعبيره.

 
وكانت قد أعادت عدد من الدول العربية مثل الأردن والإمارات، علاقاتها الدبلوماسية والاقتصادية مع النظام السوري.

النقاش (2)
قطر = ليس كل من ينقذك هو صديقك ، وخير الكلام ما قل ودل.
الثلاثاء، 07-12-2021 12:06 ص
قطر = ليس كل من ينقذك هو صديقك ، وخير الكلام ما قل ودل.
محمد غازى
الإثنين، 06-12-2021 07:50 م
بصراحة مطلقه، دائما أتساءل، لماذا وجود ما يطلق عليه، جامعة الدول العربية؟ منذ قيامها، على ما أعتقد فى العام 1945، أتساءل ماذا حققت هذه الجامعة للعرب، سوى تشغيل بعض المصريين لأن الجامعة فى بلادهم، تشغيلهم كأمين عام وباقى الموظفين. أقترح بيع مبنى الجامعة أو تحويله إلى فندق، وتوزيع فلوس البيع أو دخل الفندق على فقراء العرب!!!!!!!