سياسة عربية

غضب وتحقيقات إثر اتهام مدرس "تربية" في لبنان بالتحرش

وزير التربية أمر بتوقيف المدرس وإحالته للتحقيق- الأناضول
وزير التربية أمر بتوقيف المدرس وإحالته للتحقيق- الأناضول

أعلن وزير التربية اللبناني، عباس الحلبي، الاثنين، عن توقيف مدرس في مدرسة ثانوية عن التعليم وإحالته إلى التحقيق، على خلفية اتهامه بالتحرش لفظيا وجسديا بطالبات، ما أثار حالة من الغضب والاحتجاج.

 

وأشعلت طالبة احتجاجات وغضبا، بعدما قالت عبر حسابها على "فيسبوك"، إن مدرس مادة "تربية مدنية" قام بتحرشات لفظية وجسدية بحق عدد من زميلاتها في الصف.

 

وتجمهر الطلاب والطالبات أمام المدرسة الثانوية، مرددين هتافات تدعم "الناجيات" من التحرش وتطالب بمحاسبة الأستاذ المتهم بالتحرش، وحاولوا اقتحام مكتب مدير المدرسة واعتبروه "متواطئا" بعد أن اشتكى الطلاب إليه ولم يستمع إليهم.

 

وقال وزير التربية اللبناني في تغريدة عبر حسابه على "تويتر": "تابعت اليوم قضية أستاذ التعليم الثانوي المتهم بأعمال غير لائقة في ثانوية جورج صراف الرسمية في طرابلس، وتسلمت من الإدارة نتائج التحقيق الأولية مع الأستاذ المعني، وبناء على ذلك تم وقفه عن التدريس".

 

وتابع: "تمت إحالة الملف إلى الهيئة العليا للتأديب، وإلى مصلحة حماية الأحداث في وزارة العدل، لاتخاذ الإجراءات اللازمة فورا. هذا وطلبت من الوحدات المعنية في الوزارة تأمين الدعم النفسي للطالبات ومتابعة وضع التلامذة".

النقاش (1)
فراس
الثلاثاء، 07-12-2021 03:52 م
الحكومة مو فهمانة ع الطلاب. الطلاب متعصبين لأنو المدرس اتحركشش بطالبة واحدة فقط .. ليش و الباقيات مو حلوين يعني؟