سياسة دولية

السيسي يدعو قادة "سيسا" إلى تجفيف "منابع الإرهاب"

دعا السيسي إلى تكثيف جهود مكافحة الإرهاب في وقت يتهم فيه بقصف مدنيين بدعوى أنهم إرهابيون- جيتي
دعا السيسي إلى تكثيف جهود مكافحة الإرهاب في وقت يتهم فيه بقصف مدنيين بدعوى أنهم إرهابيون- جيتي

دعا رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي، الأحد، أعضاء منظمة أجهزة الأمن والاستخبارات الأفريقية "سيسا" إلى التنسيق لـ"تجفيف منابع الإرهاب ومحاصرة أنشطته".


جاء ذلك خلال كلمة توجه بها السيسي عبر تقنية الفيديو، في إطار أعمال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الـ17 للجنة، المنعقد بالقاهرة، حيث ترأست مصر المنظمة.

 


وثمن السيسي دور اللجنة في مكاحفة "الإرهاب العابر للحدود بمختلف أشكاله"، على حد تعبيره.


وشدد على أن نجاح منظومة العمل الأمني متعدد الأطراف تحت مظلة "سيسا" سيساعد بشكل مباشر على خدمة أهداف الأمن الإقليمي والدولي.


ويأتي ترؤس مصر لجنة أجهزة الأمن والاستخبارات الأفريقية في وقت يتهم فيه النظام المصري بقصف مدنيين على الحدود الليبية بدعوى أنهم إرهابيون، بعد الاستفادة من معلومات استخباراتية قدمتها فرنسا، عام 2016.


وكشفت مصادرة فرنسية أن القاهرة استغلت مساعدة استخباراتية مقدمة من باريس، لاستهداف مهربين عند الحدود المصرية-الليبية، وليس "جهاديين" بخلاف ما هو متفق عليه، فيما نُشرت "وثائق دفاع سرية" تظهر انحراف هذه المهمة الفرنسية عن مسارها.

 

اقرأ أيضا: تفاصيل مشاركة فرنسا مع مصر بقتل مدنيين على حدود ليبيا

وأنشأت منظمة أجهزة الأمن والمخابرات الأفريقية فى 26 آب/ أغسطس 2004 في أبوجا نيجيريا من قبل رؤساء أجهزة الأمن والمخابرات الأفريقية، وتم إقرارها بواسطة رؤساء الدول والحكومات خلال قمة كانون الثاني/ يناير 2005.

وتهدف إلى مساعدة الاتحاد الأفريقى وجميع مؤسساته فى التصدي للتحديات الأمنية المستعصية التي تواجه أفريقيا، وينظر إليها كآلية للحوار والدراسة والتحليل والتشاور لاعتماد استراتيجيات مشتركة لمواجهة التحديات الأمنية المشتركة بين أجهزة الأمن والمخابرات الأفريقية.


النقاش (1)
عبدالله المصري
الثلاثاء، 14-12-2021 09:11 ص
اتعجب ممن بدأ حياته في اغتصاب الحكم بالخيانة و قتل الاف المصريين و من فجره يتحدث عن الارهاب