سياسة عربية

اعتقال سيدة فلسطينية بزعم طعنها مستوطنا بالخليل

أصيبت مستوطنة إسرائيلية في عملية طعن بالخليل- الأناضول
أصيبت مستوطنة إسرائيلية في عملية طعن بالخليل- الأناضول

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، سيدة فلسطينية بزعم طعنها مستوطنا في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.

 

وقال القناة 13 العبرية، إن قوات الاحتلال اعتقلت سيدة فلسطينية، بزعم تنفيذها عملية الطعن في منطقة الحربم الإبراهيمي.

 

وأشارت إلى أن المستوطن البالغ من العمر "36 عاما" أصيب بجروح طفيفة.

 

وذكرت وكالة "وفا"، أن قوات الاحتلال اعتقل سيدة من الخليل بعد الاعتداء عليها بالضرب المبرح، فيما ذكرت مصادر فلسطينية أنها مسنة تبلغ من العمر "65 عاما".


ونقلت "وفا" عن مصادر أمنية، أن سيدة أصيبت في أنحاء متفرقة من جسدها، جراء الاعتداء الذي تعرضت له من قبل قوات الاحتلال المتمركزة على الحاجز العسكري المقابل للحرم الابراهيمي الشريف، دون معرفة تفاصيل عن وضعها الصحي.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال التي عززت من تواجدها بمحيط المكان، أعلنت المنطقة عسكرية مغلقة، ومنعت المواطنين وطواقم الاسعاف من الوصول الى السيدة المصابة، التي كانت في حالة اغماء وفقدان للوعي.

 

اعتداءات في جنين

 

تواصل قوات الاحتلال أعمال البحث شمال الضفة الغربية المحتلة، في محاولة لاعتقال منفذ عملية العملية قرب مستوطنة حومش، ما أدى مقتل مستوطن وإصابة آخرين بجراح، وتركز البحث فجر السبت في مناطق محيطة بمدينة جنين.


والجمعة داهمت قوات الاحتلال قرية برقة ومحيطها في نابلس، بحثا عن منفذي العملية، في حين هاجم مستوطنون منازل المواطنين بالرصاص، وأحرقوا "بركسا" تعود ملكيته لأحد المواطنين.


وطالت الاعتداءات نحو 30 منزلا في برقة، تزامنت مع إطلاق المستوطنين الرصاص الكثيف تجاه الأهالي في برقة، وإحراق "بركسا" تعود ملكيته للمواطن نزار سيف.


كما داهم الاحتلال عدة منازل على مدخل البلدة، والقريبة من مستوطنة "شافي شمرون" المقامة على أراضي المواطنين، في ظل انتشار واسع لجنود الاحتلال على الطريق الواصل بين مدينتي جنين ونابلس.

النقاش (0)