سياسة دولية

مرسوم فرنسي يقضي بفتح أرشيف الاستعمار في الجزائر

يسمح مرسوم وزارة الثقافة الفرنسية بالإطلاع على كل المحفوظات العامة- جيتي
يسمح مرسوم وزارة الثقافة الفرنسية بالإطلاع على كل المحفوظات العامة- جيتي

فتحت وزارة الثقافة الفرنسية الخميس، أرشيفها المتعلق بالقضايا وبجميع الأعمال التي ارتكبتها الإدارة الاستعمارية الفرنسية أثناء الحرب في الجزائر. 

 

ويسمح مرسوم وزارة الثقافة بالاطلاع على كل "المحفوظات العامة التي تم إنشاؤها في إطار القضايا المتعلقة بالأحداث، التي وقعت خلال الحرب الجزائرية بين الأول من تشرين الثاني/نوفمبر 1954 و31 كانون الأول/ديسمبر 1966".

 

اقرأ أيضا: غضب جزائري من تشكيك ماكرون بوجودهم قبل الاستعمار

ويشمل ذلك "الوثائق المتعلقة بالقضايا المرفوعة أمام المحاكم وتنفيذ قرارات المحاكم" و"الوثائق المتعلقة بالتحقيقات التي أجرتها دوائر الضابطة العدلية".


وتشمل الوثائق تلك "الموجودة في دار المحفوظات الوطنية ودار المحفوظات الوطنية لأراضي ما وراء البحار والمحافظات ومديرية الشرطة ووزارة الجيوش وفي وزارة أوروبا والشؤون الخارجية"، بحسب المرسوم.


ولم يكن يسمح بالاطلاع على هذه الوثائق لـ75 عاما إلا بإذن.

النقاش (2)
أحمد أحمد
الجمعة، 24-12-2021 08:15 م
خلال مراجعة النشر تبين لي الخطء الوارد فالفترة المقصودة و الصحيحة هي من 5جويلية 1830 إلى 5 جويلية 1962
أحمد أحمد
الجمعة، 24-12-2021 03:46 م
أرشيف فترة تفوق القرن من الزمن يمكن التلاعب به بسهولة فيمكن كشف جزء و إخفاء أجزاء كاملة لحساسيتها أو لعدم كشف تورط الحكومات الفرنسية المتتالية في عمليات إبادة كل هذا بغض النظر عن الكادر البشري الذي يمكنه القيامم بكل هذا العمل الجبار الذي يمتد إن صدقت فرنسا في عرضها هذا أو تنازلها المفاجئ من 5 جويلية 1980 إلى 5 جويلية 1962