حول العالم

بايدن يتعرض لإهانة من متصل في عيد الميلاد (شاهد)

بايدن لم تبد عليه علامات إن كان فهم مغزى الإساءة له أم لا- جيتي
بايدن لم تبد عليه علامات إن كان فهم مغزى الإساءة له أم لا- جيتي

تعرض الرئيس الأمريكي جو بايدن، لموقف محرج، ومصور، في إحدى المكالمات التي أجراها من البيت الأبيض مع المتصلين بمناسبة عيد الميلاد.

 

ووجه مواطن أمريكي "إهانة" للرئيس بايدن، عندما قال له عبر الهاتف:"هيا بنا يا براندون".

 

وهذه العبارة يستخدمها أنصار ترامب لشتم بايدن.

وجرت الواقعة خلال لقاء عبر الفيديو بين الرئيس جو بايدن وزوجته جيل مع "قيادة دفاع الفضاء الجوي لأمريكا الشمالية" (نوراد) الذي يتعقب سانتا كلوس (بابا نويل) بشكل افتراضي حول العالم، وفق تقليد أمريكي.

 

اقرأ أيضا: كبير مستشاري بايدن يطالب بإقالة مذيع "نصب له كمينا"

وأجاب بايدن دون أن يبدو عليه أي رد فعل: "هيا بنا يا براندون، أنا أوافق". لكن بعض علامات الدهشة ظهرت على وجه السيدة الأولى في هذه اللحظة، دون أن يكون واضحا إن كان الرئيس قد التقط معنى العبارة أم لا.

وأغلق المواطن الذي يدعى جاريد الهاتف، بينما كان بايدن يسأله عن المكان الذي يتصل منه.

 

وظهرت عبارة: "هيا بنا يا براندون" حين أساء مذيع فهم عبارة "اللعنة على بايدن" (فاك جو بايدن) خلال إجرائه مقابلة مع بطل سباق السيارات الأمريكي براندون براون في أيلول/ سبتمبر الماضي.

ومنذ ذلك الحين تم استخدام هذه العبارة من قبل أنصار ترامب كشعار سياسي.

واعتبر الكثير من وسائل الإعلام المحلية أن هذه العبارة التي لفظها المتصل بالرئيس بمثابة "إهانة"، و"تعبير مهين".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
النقاش (0)