اقتصاد عربي

اتفاق بين الخليج والصين من 4 بنود.. أبرزها التجارة الحرة

أكد مجلس التعاون الخليجي تبادل وجهات النظر حول القضايا الدولية والإقليمية- تويتر
أكد مجلس التعاون الخليجي تبادل وجهات النظر حول القضايا الدولية والإقليمية- تويتر
أعلن مجلس التعاون الخليجي الأربعاء، عن التوصل إلى اتفاق مكون من أربعة نقاط مع الصين، وذلك عقب اجتماع بين الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج نايف الحجرف، ووزير الخارجية الصيني، ووانغ يي، في مدينة ووشي بمقاطعة جيانغسو في الصين.

وأكد بيان لمجلس التعاون الخليجي تبادل الجانبان وجهات النظر، حول العلاقات الخليجية الصينية والقضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

 

وتنص النقاط المتفق عليها من الجانبين على "ضرورة إقامة علاقات الشراكة الاستراتيجية بين مجلس التعاون وجمهورية الصين في أسرع وقت ممكن، بهدف زيادة وتعميق مجالات التعاون المتبادلة ورفع مستوى التعاون العملي لمواجهة التحديات بما يحقق التنمية المشتركة ويخدم المصالح المشتركة".

‏كما أوصى الاتفاق على "التوقيع على خطة العمل المشتركة للحوار الاستراتيجي بين مجلس التعاون والصين بين عام 2022- 2025 في أسرع وقت ممكن من أجل آفاق جديدة وتوسيع مجالات التعاون بين الجانبين".

‏فيما تنص النقطة الثالثة على "ضرورة إتمام المفاوضات حول اتفاقية التجارة الحرة بين مجلس التعاون والصين في أسرع وقت ممكن وإقامة منطقة التجارة الحرة بين مجلس التعاون والصين في يوم مبكر، بغية رفع مستوى التحرير والتسهيل للتجارة وحوكمة المصالح التجارية والاقتصادية للطرفين".

‏بينما نصت النقطة الأخيرة على "عقد الجولة الرابعة من الحوار الاستراتيجي بين مجلس التعاون لدول الخليج العربية وجمهورية الصين في الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية في الوقت المناسب للجانبين من أجل تعزيز التواصل الاستراتيجية بين الجانبين ومتابعة البرامج التنموية لديهم وتخطيط العلاقات والتعاون بين مجلس التعاون لدول الخليج العربية وجمهورية الصين في المستقبل".
النقاش (1)
احمد
الأربعاء، 12-01-2022 10:15 م
كل البنود الاربع تتلخص بعباره بسيطه و هي تزويد الخليج و خاصه السعوديه بما يحتاجه من الاسلحه و الانظمه التي تعوضه عن السلاح الامريكي بعد حماقه بايدن بسحب الغطاء الامريكي عن الخليج و محاوله اعاده الاتفاق مع ايران . السعوديون يدركون جيدا ان الامريكان اداروا ظهورهم اما الروس فلا يمكن الوثوق بهم لذلك توجهوا للصين و التي لا تتردد للحظه عن تقديم ما يريده السعوديون مقابل موطئ قدم في الخليج و وعود بالتزود بالطاقه باسعار ثابته بعيدا عن تذبذبات السوق .