حول العالم

سجناء أمريكيون يقاضون سجنهم بعد علاجهم بدواء للخيول

الدواء خاص بطرد الديدان من أمعاء الخيول- CC0
الدواء خاص بطرد الديدان من أمعاء الخيول- CC0

رفع سجناء في ولاية أركنساس الأمريكية، دعوى قضائية ضد إدارة سجنهم، بسبب وصفها دواء مخصصا لطرد الديدان من الخيول، لعلاجهم من الإصابة بفيروس كورونا.

وكان مسؤولو الصحة قد حذروا من استخدام دواء "إيفرمكتين"، على الرغم من الموافقة على استخدام جرعات صغيرة منه في علاج بعض الحالات المرضية البشرية.

وقال طبيب مسؤول عن إعطاء الدواء إنه لم يُجبر أي سجين على تناوله.

وقال السجناء، في الدعوى القضائية التي رفعها اتحاد الحريات المدنية الأمريكية نيابة عنهم، إنهم بعد إصابتهم بكورونا، أعطاهم السجن "مزيجا من الأدوية" وقال لهم إنه يحتوي على فيتامينات ومضادات حيوية ومنشطات.

 

اضافة اعلان كورونا
وأضافت الدعوى القضائية أن السجناء تناولوا دواء إيفرمكتين بدون موافقة مسبقة منهم.

وتابعت أن السجناء أصيبوا بأعراض جانبية بعد تناول الدواء، من بينها اعتلال في الرؤية وإسهال وتقلصات في المعدة.

وقال غاري سوليفان، المدير القانوني لاتحاد الحريات المدنية في ولاية أركنساس، في بيان: "لا ينبغي خداع أي شخص بما في ذلك السجناء، وإخضاعهم لتجارب طبية".

النقاش (0)