سياسة دولية

زيارة قطرية إلى طهران تسبق لقاء الأمير تميم مع بايدن

تأتي الزيارة قبل أيام من لقاء الأمير القطري الشيخ تميم بالرئيس الأمريكي جو بايدن- جيتي
تأتي الزيارة قبل أيام من لقاء الأمير القطري الشيخ تميم بالرئيس الأمريكي جو بايدن- جيتي

أجرى وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني الخميس، زيارة إلى العاصمة الإيرانية طهران، والتقى نظيره حسين أمير عبد اللهيان، في خضم مباحثات إيران والقوى الكبرى بشأن إحياء الاتفاق النووي.


وتأتي الزيارة قبل أيام من لقاء الأمير القطري الشيخ تميم بالرئيس الأمريكي جو بايدن، وفي ظل العلاقة الجيدة التي تربط الدوحة بكل من واشنطن وطهران.


وأعلنت الخارجية الإيرانية أن أمير عبد اللهيان استقبل نظيره القطري في مقر الخارجية وسط طهران صباحا، من دون تقديم تفاصيل إضافية.


وتخوض إيران والقوى الكبرى مباحثات في فيينا، بهدف إحياء اتفاق العام 2015 بشأن برنامج طهران النووي، والذي انسحبت الولايات المتحدة أحاديا منه في 2018.

 

اقرأ أيضا: جنرال إسرائيلي: الخيار الأفضل هو فشل محادثات إيران النووية


وتشكل الدوحة التي تربطها علاقات جيدة بواشطن وطهران على السواء، محور نشاط دبلوماسي إيراني في الآونة الأخيرة.


فلقاء اليوم هو الثاني بين الوزيرين القطري والإيراني هذا الشهر، بعدما التقيا خلال زيارة قام بها أمير عبد اللهيان إلى الدوحة في 11 كانون الثاني/ يناير، تخللها أيضا لقاؤه بالأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.


ويتوقع أن تكون المباحثات النووية من محاور البحث في اللقاء المقرر عقده بين الشيخ تميم والرئيس الأمريكي جو بايدن في 31 كانون الثاني/ يناير الجاري.


وقال مسؤول حكومي قطري لوكالة فرانس برس في الدوحة إن "قطر تحاول المساعدة في إحياء خطة العمل الشاملة المشتركة"، وهو الاسم الرسمي للاتفاق.


وأضاف المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه، أن "هذا الأمر سيتم بحثه بين الأمير وبايدن في واشنطن الاثنين".

النقاش (0)