سياسة عربية

وفاة طفلتين بسبب البرد في مخيمات النازحين شمال سوريا

الأطفال يعيشون في خيام مهترئة - الدفاع المدني السوري
الأطفال يعيشون في خيام مهترئة - الدفاع المدني السوري

أعلنت الأمم المتحدة، عن وفاة طفلتين في مخيمات النازحين والمهجرين شمال غرب سوريا، نتيجة البرد القارس، مشيرة إلى أن الأطفال يعيشون في خيام مهترئة وثمة نقص في الملابس الشتوية والوقود وهم معرضون لخطر البرد.

وأوضح الناطق باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، باتريك نيكولسون، لوكالة فرانس برس أن "طفلتين نازحتين من ريف حلب الجنوبي إحداهما تبلغ من العمر سبعة أيام والثانية شهرين توفيتا صباح الثلاثاء نتيجة البرد والصقيع" في محافظة إدلب.

وأكد أن المشكلة تزداد سوءا في مخيمات النازحين، بسبب الأزمة الاقتصادية ونقص الموارد اللازمة لتقديم مساعدات الشتاء وزيادة الاحتياجات.

وأشار إلى أن ظروف الطقس القاسية في شهر كانون الثاني/يناير أدت إلى تدمير 935 خيمة على الأقل وألحقت أضرارا بأكثر من تسعة آلاف خيمة أخرى في عدد من مواقع النزوح في شمال سوريا.

 

اقرأ أيضا: الحرائق "كابوس" يلاحق قاطني المخيمات في شمال سوريا

وتسجل سنويا تقريبا وفيات أطفال خلال فصل الشتاء في مخيمات النزوح بسبب البرد، كما أدى تراجع الدعم المالي من الجهات المانحة إلى نقص حاد في الأدوية والمعدات في مستشفيات المنطقة وعياداتها، وهو ما جعل عددا منها عرضة لاحتمال التوقف عن العمل.

 

 

1
النقاش (1)
سيكون هناك فلسطين بكل دولة عربية بسبب هذا
الأربعاء، 02-02-2022 08:23 م
سيكون هناك فلسطين بكل دولة عربية بسبب هذا، وقد حصل والباقي على الطريق، لم نعد نريد فلسطين ولكن نريد أن تتألم كل هذه الدول وتذوق المرارة كما ذاقها الفلسطينيون بأضعاف المرات.