سياسة تركية

وفد تركي يصل إلى تل أبيب تمهيدا لزيارة هرتسوغ إلى أنقرة

العلاقات بين تركيا وإسرائيل تشهد تقدما- الأناضول
العلاقات بين تركيا وإسرائيل تشهد تقدما- الأناضول

وصل وفد تركي على رأسه المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن، إلى تل أبيب، لمناقشة الاستعدادات لزيارة رئيس الاحتلال الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، إلى تركيا.

 

وبحسب بيان لمكتب الرئيس الإسرائيلي ووزارة الخارجية، ناقش الجانبان، الاستعدادات لزيارة هرتسوغ إلى تركيا، وكذلك العلاقات الثنائية بين البلدين ومختلف القضايا الإقليمية.

 

ووصل الوفد التركي رفيع المستوى برئاسة كالن، وبرفقة نائب وزير الخارجية سيدات أونال.


واتفق الجانبان على أن "إعادة العلاقات الثنائية يمكن أن تسهم في الاستقرار الإقليمي، حيث إن تركيا وإسرائيل لديهما نفوذ كبير في المنطقة"، بحسب البيان.

 

ومن المقرر أن يزور هرتسوغ تركيا في الفترة من 9 إلى 10 آذار/ مارس المقبل.

 

اقرأ أيضا: صحيفة عبرية: مسؤولان تركيان بتل أبيب لترتيب زيارة هرتسوغ

 

وفي عام 2018، رحلت تركيا السفير الإسرائيلي، وأخضعته للفحص الأمني، كما سحبت السفير التركي من إسرائيل.

 

ونجمت الأزمة الدبلوماسية عن مقتل 61 فلسطينيا خلال الاحتجاجات على الخط الفاصل مع قطاع غزة، التي أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حينها أن ما جرى "إبادة جماعية" و"أزمة الإنسانية".


وألمحت أنقرة إلى اهتمامها باستعادة العلاقات الدبلوماسية في الشهر الماضي، واتصل وزير الخارجية التركي بنظيره الإسرائيلي؛ ليسأل عن صحته بعد إصابته بمرض "كوفيد 19" في أواخر كانون الثاني/ يناير الماضي.

 

اقرأ أيضا: أنقرة ترسل وفدا إلى تل أبيب.. شكوك إسرائيلية إزاء التقارب


في الوقت ذاته، تواصل تركيا المطالبة بإنهاء بناء المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتصر على إقامة دولة فلسطينية.

النقاش (0)