سياسة عربية

الاحتلال يصادر عملات رقمية بزعم أنها مخصصة لدعم "حماس"

وزارة الحرب قالت إن الأموال كانت في حوالي 30 محفظة رقمية- جيتي
وزارة الحرب قالت إن الأموال كانت في حوالي 30 محفظة رقمية- جيتي

وقّع وزير الحرب الإسرائيلي، بيني غانتس، الاثنين، قرارا بمصادرة "عملات رقمية"، قال إنها مخصصة لدعم حركة المقاومة الإسلامية "حماس".


وقالت وزارة الحرب في تصريح مكتوب، إن غانتس، وقّع على أمر بمصادرة عملات رقمية تصل إلى "عشرات الآلاف من الشواقل (الدولار= 3.25 شيكل) من 12 حسابًا رقميًا".


وأشارت إلى أن الأموال كانت في حوالي 30 محفظة رقمية، تابعة لشركة صرافة في مدينة غزة.
وقالت: "تمّت مصادرة العملة الرقمية، في عملية مشتركة للمكتب الوطني لمكافحة تمويل الإرهاب في إسرائيل وقسم المخابرات في الجيش الإسرائيلي".


وذكرت الوزارة أن هذا القرار، هو الثالث من نوعه في غضون عام.


ولم توضح الوزارة، في بيانها تفاصيل أخرى، ولم تصدر حركة حماس، تعقيبا فوريا على ما ذكره البيان.

 

اقرأ أيضا: انتقاد إسرائيلي لتآكل "قوة الردع" ومخاوف من المستقبل

 

وفي تعليقها على قرار وزير حرب الاحتلال، أكدت حركة "حماس"، على لسان المتحدث باسمها حازم قاسم، أن قرار غانتس هو "جزء من الأكاذيب التي تروجها المؤسسات الإسرائيلية الصهيونية". 

وأوضح في تصريح خاص لـ"عربي21"، أن "مثل هذه القرارات المزعومة، هي أيضا جزء من آليات وإجراءات الاحتلال التي تهدف إلى تشديد الحصار على قطاع غزة المستمر منذ 16 عاما". 

وقال قاسم: "هذا جزء من الدعاية التي يقوم بها الاحتلال من أجل تبرير عدوانه ضد أكثر من 2 مليون فلسطيني يقيمون في قطاع غزة"، مؤكدا أن "الاحتلال سيفشل في حصار المقاومة، وسعيها من أجل امتلاك الأدوات التي تدافع بها عن شعبنا الفلسطيني". 

النقاش (0)