سياسة عربية

أطباء سودانيون يحتجون على الانتهاكات واقتحام المستشفيات

أطباء السودان - فيسبوك
أطباء السودان - فيسبوك

تظاهر عدد من الأطباء والكوادر الصحية بالسودان، الخميس، بالعاصمة الخرطوم، رفضا لاقتحام المستشفيات والمراكز الصحية من قبل قوات الأمن، خلال المظاهرات المطالبة بالحكم المدني.

 

ورفع الأطباء خلال الوقفة الاحتجاجية أمام "مستشفى الخرطوم للأذن والأنف والحنجرة" الحكومي. لافتات ترفض القمع والمداهمات.


وأعرب المحتجون عن رفضهم لاقتحام المستشفيات والمراكز الصحية من قبل قوات الأمن، خلال المظاهرات المطالبة بالحكم المدني، التي تشهدها البلاد منذ تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

 


اقرأ أيضا:  عشرات الإصابات باحتجاجات الخرطوم.. واعتقال 77 متظاهرا

إلى ذلك، لم تصدر السلطات السودانية أي تعليق فوري، إلا أنها عادة ما تنفي مثل هذه الاتهامات وتؤكد التزامها بالقوانين في التعامل مع المتظاهرين.


ويشهد السودان، منذ 25 تشرين الأول/ أكتوبر، احتجاجات رداً على إجراءات استثنائية اتخذها قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، أبرزها فرض حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، وهو ما تعتبره قوى سياسية "انقلاباً عسكرياً"، في مقابل نفي الجيش.

وقبل هذه الإجراءات كان السودان يعيش منذ 21 آب/ أغسطس 2019، مرحلة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية وحركات مسلحة، وقعت مع الحكومة اتفاق سلام في 2020.

النقاش (0)