سياسة دولية

صحفي إسرائيلي يكشف كواليس زيارة بينيت لموسكو ولقاء بوتين

أبلغ بينيت واشنطن قبل أن يزور موسكو- جيتي
أبلغ بينيت واشنطن قبل أن يزور موسكو- جيتي

كشف الصحفي الإسرائيلي، بارك رافيد، بعضا من كواليس زيارة رئيس وزراء الاحتلال، نفتالي بينيت، إلى روسيا للقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال إن بينيت تحدث مع مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض، جاك سوليفان، وأبلغه أنه ذاهب إلى موسكو للقاء بوتين، لكنه لم يطلب موافقة الولايات المتحدة.

وأشار، في تغريدات له على تويتر، إلى أن بينيت أراد إشعار البيت الأبيض بذلك، رغم عدم حماس سوليفان للأمر.

وأكد أن مسؤولي البيت الأبيض أكدوا لبينيت أنهم متشككون بشأن فرص تأثير زيارة بينيت ولقاء بوتين على الموقف في أوكرانيا، نقلا عن مصادر لم يسمها.

ووصل بينيت إلى العاصمة الروسية موسكو في زيارة مفاجئة، السبت، التقى خلالها بوتين.

ويشارك بينيت في رحلته وزير الإسكان، زئيف إلكين، ومستشار الأمن القومي، أيال حولتا. وبحسب وسائل إعلامية، فقد استمر اللقاء بين بوتين وبينيت لمدة ساعتين ونصف.

 

اقرأ أيضا: بينيت في موسكو لبحث الحرب على أوكرانيا مع بوتين

ونوهت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، إلى أن تل أبيب أبلغت البيض الأبيض والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بالزيارة، التي وصفتها بـ"السرية".

والأسبوع الماضي، عرض بينيت على بوتين وساطة إسرائيلية لحل الأزمة بين موسكو وكييف، لكن الأخير رفض ذلك، بحسب إعلام عبري.

وفي 24 شباط/ فبراير الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة، وفرض عقوبات اقتصادية ومالية "مشددة" على موسكو.

النقاش (0)