سياسة دولية

أمريكا: صفقة إنقاذ الاتفاق النووي الإيراني ليست مؤكدة

برايس: نتائج المفاوضات ليس مضمونة ومازال هناك بعض القضايا الخلافية بين الأطراف- جيتي
برايس: نتائج المفاوضات ليس مضمونة ومازال هناك بعض القضايا الخلافية بين الأطراف- جيتي

قالت وزارة الخارجية الأمريكية، الاثنين، إن "صفقة إنقاذ الاتفاق النووي مع إيران ليست وشيكة وغير مؤكدة"، مشيرة إلى أن واشنطن تستعد لكافة الاحتمالات.

وخلال إفادة صحفية، أوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، أن صفقة إنقاذ "خطة العمل الشاملة المشتركة" مع إيران مفتوحة على كل الاحتمالات، مؤكدا أن نتائج المفاوضات ليست مضمونة بعد.


ونوه إلى أن "الولايات المتحدة، تستعد بشكل متساو لكافة السيناريوهات المحتملة"، لافتا إلى أن عودة الأطراف للعمل بـ"خطة العمل الشاملة المشتركة" بشكل كامل، سيكون إيجايبا للجميع.

 

اقرأ أيضا: معهد أمريكي: كم تكسب إيران من العودة إلى الاتفاق النووي؟

وأشار برايس إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن، تعهد خلال فترة حكمه بعدم السماح لإيران بامتلاك سلاح نووي، مؤكدا أن واشنطن مُستعدة لاتخاذ قرارات صعبة لإعادة البرنامج النووي الإيراني إلى حدود "خطة العمل الشاملة المشتركة".


الجدير ذكره أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، أفاد خلال الأسابيع الأخيرة، في أكثر من مناسبة، بأن الأطراف أحرزت تقدما كبيرا في محادثات فيينا، منوها إلى أنه مازال هناك بعض القضايا الخلافية بين الأطراف.

النقاش (0)