صحافة دولية

الإمارات تبحث الاستثمار بكشمير الخاضعة لسيطرة الهند

تعتبر الهند ثاني أكبر شريك تجاري للإمارات - وام
تعتبر الهند ثاني أكبر شريك تجاري للإمارات - وام

كشفت صحيفة "ميدل إيست أي" أن وفد رجال أعمال رفيع المستوى من الإمارات زار منطقة كشمير التي تسيطر عليها الهند لبحث فرص الاستثمار في المنطقة، بعد شهر من توقيع أبو ظبي ونيودلهي اتفاقية تجارية تهدف إلى تعميق العلاقات.


ووصل الوفد إلى سريناغار الأحد ومن المتوقع أن يزور المواقع السياحية، بما في ذلك باهالجام وجولمارج، خلال الرحلة التي تستغرق أربعة أيام، وفقا لوسائل الإعلام الهندية.


ومن بين المشاركين في الوفد رؤساء تنفيذيون لأكثر من 30 شركة، بما في ذلك رواد أعمال سعوديون وهنود، والرؤساء التنفيذيون للمجموعة الملكية الدولية الإماراتية ومجموعة الطاير التي تتخذ من دبي مقرا لها، فيما يرأس الوفد بال كريشن، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخدمات المالية في الإمارات العربية المتحدة Century Financial. وسيبحث الوفد في خيارات الاستثمار في قطاع الضيافة والسياحة.


نقلت "ريبوبليك وورلد" عن مسؤول قوله إن الإدارة في جامو وكشمير "تهدف إلى جذب استثمارات جديدة في الصناعات والسياحة من خلال تسليط الضوء على الفرص الرئيسية وقطاعات النمو".


وأعلنت الحكومة الهندية العام الماضي أن دبي ستستثمر في البنية التحتية ومشاريع أخرى في جامو وكشمير، وهي منطقة تتنازع عليها الهند وباكستان.


وتعتبر زيارة الوفد الإماراتي الأولى من قبل أي حكومة أجنبية منذ إلغاء الحكم الذاتي لكشمير في عام 2019، حيث تم تقسيم الولاية ذات الأغلبية المسلمة إلى منطقتين تحكمهما نيودلهي مباشرة.


وفي كانون الثاني/ يناير الماضي، وقع مانوج سينها، نائب محافظ جامو وكشمير، صفقات استثمارية كبيرة مع العديد من الشركات التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرا لها، على هامش زيارته إلى معرض دبي إكسبو.


كما وقع سينها مذكرة تفاهم مع Century Financial لاستثمار 100 مليون دولار من قبل شركة الاستشارات المالية التي تتخذ من دبي مقرا لها.

 

اقرأ أيضا: لوموند: الإمارات تساعد روسيا في وجه العقوبات الغربية

وفي شباط/ فبراير، وقعت الإمارات والهند اتفاقية تجارة حرة تقلل الرسوم الجمركية على ما يقرب من 90 بالمئة من السلع المتداولة بينهما، بما في ذلك المعادن والبتروكيماويات والنفط، وفقا لبلومبرغ.


ومن المتوقع أن تضاعف الصفقة التجارة الثنائية غير النفطية إلى 100 مليار دولار في غضون خمس سنوات، حيث تعتبر الهند ثاني أكبر شريك تجاري للإمارات.


النقاش (1)
رسالة لأبن الكلب زايد و مودي
السبت، 16-04-2022 09:36 م
لعنة الله على رام و على الهندوس و على مودي و ابن زايد و المشركين أجمعين و من يدعمهم من الأنكليز... لو يعلن المسلمين الجهاد على هؤلاء الأنجاس لفروا من الهند مزعورين كالكلاب.‏