سياسة عربية

حرق مقر حزب كردي ببغداد احتجاجا على تغريدة "مسيئة" للسيستاني

وأفادت وسائل إعلام عراقية بأن محتجين ينتمون لجماعة شيعية أحرقوا مقر الحزب- وسائل التواصل
وأفادت وسائل إعلام عراقية بأن محتجين ينتمون لجماعة شيعية أحرقوا مقر الحزب- وسائل التواصل

أحرق محتجون من أنصار جماعة شيعية، مساء الأحد، مبنى الحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد، احتجاجا على تغريدة منسوبة لقيادي ينتمي للحزب، انتقد فيها المراجع الدينية الشيعية.

 

وأفادت وسائل إعلام عراقية بأن محتجين ينتمون إلى جماعة شيعية أحرقوا مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد، رفضا لما اعتبروه إساءة من كاتب وعضو بالحزب يدعى "نايف كردستاني"، إلى المرجع الديني الأعلى علي السيستاني.

 

 

 

 

 

وتجمع العشرات من أنصار الفصائل المسلحة أمام مقر الحزب في بغداد في وقت متأخر من الليلة الماضية، وقاموا باقتحامه وإشعال النيران فيه، بحسب وسائل إعلام محلية ومقاطع فيديو نشرت على مواقع التواصل.

 

 

 

 

اقرأ أيضا:  العراق يبني حاجزا على حدود سوريا لمنع تسلل عناصر "داعش"

وعقب ردود الفعل الغاضبة، فإن كردستاني قام بمسح التغريدة مقدما اعتذاره للمرجع الديني الشيعي علي السيستاني، ونفى أي علاقة تنظيمية تربطه بالحزب الديمقراطي الكردستاني.

 

ولاحقا أوضح في تغريدة على "تويتر" أن حسابه الشخصي قد تعرض للاختراق، وقال: "أنا غير مسؤول عن كل ما ورد بخصوص التغريدات حول المرجعية".

 

— Dr.Nayif Kurdistani (@Nayifkurdistani) March 27, 2022

 

 

 

من جانبه، استنكر "الديمقراطي الكردستاني" تغريدة نايف الكردستاني مشددا على أن هذا الشخص ليس له أي علاقة بالحزب.


وأكد الحزب في بيان له مساء الأحد، أنه يكن "كل الاحترام والتقدير لجميع المرجعيات الدينية الرشيدة ورجال الدين الأكارم، وينصح بشكل متواصل أعضاءه وكوادره بضرورة احترام جميع المرجعيات الإسلامية والديانات الأخرى وذلك تماشيا مع نهج البارزاني الخالد".

 

 

 

 

 

 


إلى ذلك، أعلنت وزارة الداخلية في إقليم كردستان العراق، عن اعتقال الكردستاني على خلفية نشره التغريدة المسيئة للمرجعية الدينية، وتسليمه للجهات القضائية "لغرض اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه".

 

 

النقاش (2)
امازيغي
الإثنين، 28-03-2022 05:45 م
لعنة الله عليكم وهل السيستاني حي اصلا فهو كلب من كلاب ايران وجراءه تهجموا على مقر حزب وحرقه
احمد
الإثنين، 28-03-2022 01:35 م
الرجل لم يقل الا السيستاني ليس عربي هل كذب في ذلك ؟ و هؤلاء الذين استنكروا قوله هل يستطيعون ان يقولوا انه عربي ؟ كل العراقيين يعرفون انه ايراني من اصفهان هل هناك عشيره بالعهراق اسمها سيستان ؟ حتى حمير العراق تعرف ان السيستاني ايراني لكن المحتجين حاشى للحمير ان يكونوا منهم