سياسة دولية

جيش الاحتلال ينشر منظومات دفاع جوي ويعلن استعداده للحرب

يتحسب الاحتلال الإسرائيلي لاحتمال تصاعد الأوضاع الأمنية بالأراضي الفلسطينية خاصة مدينة القدس- الأناضول
يتحسب الاحتلال الإسرائيلي لاحتمال تصاعد الأوضاع الأمنية بالأراضي الفلسطينية خاصة مدينة القدس- الأناضول

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، أنه نشر بطارياته الدفاعية، وبات مستعدا لأي تصعيد على مختلف الجبهات بما في ذلك شن عملية "حارس الأسوار 2"، ضد قطاع غزة.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المتحدث باسمه العميد "ران كوخاف"، لصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، تطرق خلالها إلى التوتر الأمني بالضفة الغربية المحتلة.

وفجر السبت، قتل الجيش الإسرائيلي، 3 فلسطينيين قرب مدينة جنين، بدعوى اعتزامهم تنفيذ هجوم داخل إسرائيل، وخلال العملية أصيب أيضا 4 من جنود الجيش بينهم إصابة خطيرة.

وقال كوخاف: "الجيش الإسرائيلي يعمل في أي مكان وفي أي وقت في المناطق (أ)، و(ب)، و(ج)، كما أنه يساعد الشرطة في الجبهة الداخلية".

وأضاف كوخاف: "نحن نراقب غزة ولبنان وسوريا وحتى سيناء، ومستعدون لأي تصعيد محتمل، لقد نشرنا بطاريات دفاعنا الجوي".

وأكد أن "فرقة غزة (قوة عسكرية إسرائيلية تنتشر على حدود القطاع) جاهزة للدفاع البري وسنفعل كل ما هو ضروري لكي يمر شهر رمضان وعيد الفصح اليهودي بسلام".

من جهتها هددت فصائل المقاومة الفلسطينية بالرد على أي جريمة يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي.

ودعت فصائل فلسطينية في قطاع غزة، الأحد، إلى توسيع رقعة المقاومة بجميع أشكالها ضد الاحتلال، محذرة من أن "أي فعل إسرائيلي إجرامي سيقابل بمقاومة أشد".

 

اقرأ أيضا: فصائل فلسطينية تحذر والاحتلال يلجأ لمصر لتجنب التصعيد

ويتحسب الاحتلال الإسرائيلي لاحتمال تصاعد الأوضاع الأمنية بالأراضي الفلسطينية خاصة مدينة القدس؛ جراء استعداد جماعات كبيرة من المستوطنين المتطرفين لاقتحام المسجد الأقصى خلال شهر رمضان، الذي تتزامن فيه هذا العام مناسبات إسلامية مع أعياد يهودية.

وتابع كوخاف: "إذا لزم الأمر (..) فنحن مستعدون أيضا لحارس الأسوار 2 أو أي نشاط قد يكون مطلوبا".


النقاش (1)
كريم
الثلاثاء، 05-04-2022 01:19 ص
اقتربت الحرب واقترب معها نهاية الصهاينة ....