حول العالم

تعرف إلى الفائزين بالفئات الرئيسية لجوائز "غرامي" 2022

زيلينسكي يظهر في منتصف الحفل ويطلب من فناني العالم دعم بلده الذي يتعرض لغزو روسي- نيويورك تايمز
زيلينسكي يظهر في منتصف الحفل ويطلب من فناني العالم دعم بلده الذي يتعرض لغزو روسي- نيويورك تايمز

تمكن العازف الأمريكي، جون باتيست، صاحب الأصول الأفريقية، من حصد أربعة جوائز، في حفل توزيع جوائز "جرامي" الموسيقية، والذي أقيم في مدينة "لاس فيجاس" يوم الأحد، بعد تأجيله بسبب تفشي وباء كورونا.


وحصل عازف الجاز والبيانو جون باتيست، البالغ من العمر 35 عاما، على جائزة "جرامي" لأفضل ألبوم خلال العام، عن ألبومه "وي آر" (نحن نكون)، كما فاز بجائزة أفضل فيديو موسيقي عن أغنية "فريدم"، وجائزة أفضل أداء وأفضل أغنية جذور أمريكية، عن أغنية "كراي".


كما تشارك في الفوز بجائزة أفضل موسيقى تصويرية لوسائل مرئية، عن تأليف موسيقى فيلم "سول" وتوزيعها.


وأثناء تسلمه للجوائز، أكد باتيست أنه لا يوجد أفضل فنان وأفضل موسيقي وأفضل راقص وأفضل ممثل، مشيرا إلى أن الفن ابتكار وأذواق.


وقال: "أنا ممتن للغاية للمنح التي منحني الله إياها والقدرة على مشاركتها من أجل حب البشرية".
وأضاف: "فنون الابتكار ذات طابع ذاتي وتمسّ الناس في وقت معين من حياتهم يكونون فيه بأمس الحاجة إليها".


وأشار إلى أنه يعشق الموسيقى ويعزفها منذ نعومة أظافره، مضيفا أنها كانت بالنسبة له ممارسة روحية، ولم تكن مجرد تسلية".


وفي سياق متصل، فاز فريق "سيلك سونيك" المكون من الثنائي برونو مارس وأندرسون باك بجائزة "جرامي" لأغنية العام، عن أغنية "ليف ذا دور أوبن" (اترك الباب مفتوحا).


 وفازت المغنية "أوليفيا رودريجو" بجائزة "جرامي" لأفضل مغني صاعد عن أغنيتها "دريفرز ليسنس"، كما فازت بجائزة أفضل ألبوم بوب عن ألبوم "ساور".


وأثناء تسلمها للجائزة، شكرت رودريجو القائمين على الحفل، وقالت: "لقد تحقق أكبر أحلامي، شكرا لكم جميعا".

 

اقرأ أيضا: قاضٍ بريطاني يفاجئ لصا بنصحية: اترك السرقة لأنك لا تجيدها

وظهر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، في منتصف الحفل، من خلال مقطع مصور، وطلب من فناني العالم كله دعم بلده الذي يتعرض لغزو روسي.


وقال: "ما هو أكثر شيء معاكس للموسيقى؟ صمت المدن المدمرة والقتلى، لذلك أدعوكم لملأ الصمت بموسيقاكم، املأوها اليوم كي تحكوا قصتنا، وادعمونا بأي طريقة ممكنة، أي شيء، ولكن ليس الصمت".


وكان حفل توزيع الجوائز، قد نُقل من مدينة "لوس أنجلوس" إلى مدينة "لاس فيجاس"، وتم تأجليه من كانون الثاني/ يناير، بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا.


الجدير ذكره أن جون باتيست، صاحب الأصول الأفريقية، هو قائد أوركسترا وناشط ضد العنصرية وملحن، وقد حصل في وقت سابق على جائزة الأوسكار، عن موسيقى فيلم الرسوم المتحركة "سول".


النقاش (0)