سياسة دولية

صور ترصد حطام أكبر طائرة شحن بالعالم بعد تدميرها بأوكرانيا

يتجاوز طول الطائرة العملاقة 80 مترا - الأناضول
يتجاوز طول الطائرة العملاقة 80 مترا - الأناضول

أظهرت صور حديثة، حجم الأضرار التي تعرضت لها الطائرة الأكبر في العالم "أنتونوف 225"، والتي دمرت عقب استهدافها في أوكرانيا من قبل الجيش الروسي.

وتتواجد الطائرة حاليا في حظيرتها المخصصة لها بمدينة غوستوميل قرب العاصمة كييف، حيث لحقت بها أضرار كبيرة جراء القصف الروسي في أعقاب بدء العملية العسكرية.

وأدى القصف الروسي لطائرة "أنتونوف 225"، إلى انفلاقها لنصفين، ويوجد إلى جوار حطام الطائرة، العديد من المركبات والمدرعات العسكرية والدبابات التي تظهر حجم الاشتباكات التي دارت في المنطقة بين القوات الروسية والأوكرانية.

وقال مسؤول في الداخلية الأوكرانية رفض الكشف عن هويته، إن المنطقة شهدت أحد أشد الاشتباكات في عموم أوكرانيا، مؤكدا أن روسيا كانت تهدف للسيطرة على المطار لاستخدامه من قبل طائراتها في تكثيف الهجوم الجوي على العاصمة كييف، وفق وكالة "الأناضول".

ويتجاوز طول الطائرة العملاقة 80 مترا، ولديها القدرة على حمل 250 طنا من المعدات، ويمكن استخدامها لغايات إنسانية في أوقات الكوارث الطبيعية.

وكان الجيش الأوكراني قد استعاد السيطرة قبل يومين على المنطقة التي يوجد بها المطار الذي يحتوي طائرة "أنتونوف 225" أيضا.


وفي 24 شباط/فبراير الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية "مشددة" على موسكو.

وفي وقت سابق، قالت شركة أوكروبورونبروم الأوكرانية، إن أكبر طائرة شحن في العالم من طراز "أنتونوف 225" أوكرانية الصنع، دمرتها القوات الروسية خلال الهجوم على مطار هوستوميل قرب كييف.

وأضافت الشركة في صفحتها على فيسبوك: "دمر المحتلون الروس أسطورة الطيران الأوكراني الكبرى أنتونوف-225 مريا. حدث ذلك في مهبط أنتونوف هوستوميل بالقرب من كييف".

وأشارت الشركة إلى أن خسائر فادحة لحقت بالطائرة، وقالت إنها ستكلف ما يزيد على الثلاثة مليارات دولار، علاوة على المدة الطويلة لإعادتها إلى العمل.

 

النقاش (0)