سياسة دولية

الولايات المتحدة تهنئ شهباز شريف برئاسة حكومة باكستان

أنتوني بلينكن: نرى أن قوة باكستان وازدهارها ضرورية لمصالح البلدين- جيتي
أنتوني بلينكن: نرى أن قوة باكستان وازدهارها ضرورية لمصالح البلدين- جيتي

هنأ وزير وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الأربعاء، رئيس الوزراء الباكستاني الجديد شهباز شريف، على انتخابه لهذا المنصب من قبل البرلمان الباكستاني.


وشدد الوزير الأمريكي على أهمية العلاقة التي تربط بلاده بباكستان، مبديا رغبة واشنطن في إصلاح العلاقات التي تضررت نتيجة لخطاب رئيس الوزراء السابق عمران خان.


وأكد بلينكن أن "بلاده تتطلع لمواصلة التعاون مع الإدارة الجديدة لباكستان"، مضيفا أن "باكستان كانت شريكة هامة لأمريكا في مجموعة واسعة من المصالح المتبادلة لما يقرب من 75 عاما".


وأضاف: "واشنطن تهنئ رئيس الوزراء الباكستاني المنتخب مؤخرا شهباز شريف، ونتطلع لمواصلة تعاوننا القائم منذ فترة طويلة".


ونوه المسؤول الأمريكي إلى أن "الإدارة الأمريكية الحالية ترى أن تحسن الأوضاع في باكستان ضرورة لمصالح البلدين".


وتعقيبا على ذلك، قال محللون أمريكيون إن "نبرة وزير الخارجية الأمريكي الدافئة ليست تطورا هاما"، منوهين إلى أنهم "يستبعدون سعي واشنطن إلى توسيع كبير للعلاقات بين البلدين".


وأشاروا إلى أن "أمريكا تحاول أن تبقي معظم تركيزها على التعاون الأمني، خصوصا في ما يتعلق بأفغانستان ومحاربة الإرهاب"، منوهين إلى أنهم "يتوقعون أن يبقى شهباز مشغولا بالقضايا الداخلية الملحة، مع السعي بشكل خاص لاحتواء أزمة اقتصادية خطيرة".

 

اقرأ أيضا: عمران خان: البلاد تتعرض لمؤامرة أجنبية والنضال يبدأ اليوم

وكان عمران خان، قد أفاد في آذار/ مارس الماضي، بأن "الولايات المتحدة الأمريكية، أرسلت إليه رسالة، هددته فيها بإسقاط حكومته، كونه رفض الإذعان لمطالبها بإقامة قواعد عسكرية لها على الأراضي الباكستانية".


والاثنين، انتخب مجلس النواب الباكستاني، زعيم المعارضة السابق شهباز شريف، رئيسا جديدا للوزراء في البلاد، بعد سحب الثقة من عمران خان، الذي قدم نوابه استقالاتهم تزامنا مع جلسة الانتخاب.


وتمكنت أحزاب المعارضة من الحصول على تأييد 174 صوتا لحجب الثقة عن خان، ما منحها الأغلبية التي مكنتها من اختيار رئيس وزراء جديد.


النقاش (0)