سياسة عربية

محتجون عراقيون يغلقون شركة نفط "ذي قار" الحكومية

المحتجون العراقيون قرروا الدخول في اعتصام مفتوح أمام مقر الشركة- الأناضول
المحتجون العراقيون قرروا الدخول في اعتصام مفتوح أمام مقر الشركة- الأناضول

تظاهر، الاثنين، عشرات العراقيين، من حملة الشهادات الجامعية، أمام مدخل شركة نفط محافظة ذي قار الحكومية جنوب البلاد، احتجاجا على عدم توفير الوظائف.
 
وأغلق المحتجون المدخل الرئيس لشركة نفط محافظة ذي قار بالإطارات المحترقة، للضغط على المسؤولين بالاستجابة لمطالبهم، بحسب شهود عيان.

وقال شهود العيان، إن المحتجين قرروا الدخول في اعتصام مفتوح أمام مقر الشركة.


‎وتضم محافظة ذي قار حقلي الناصرية والغراف النفطيين وينتجان 60 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز يوميا؛ كما تنتج المحافظة نحو 290 ألف برميل نفط يوميا، من كلا الحقلين.‎


وتعتبر ذي قار بؤرة ناشطة للاحتجاجات الشعبية التي انطلقت للمرة الأولى في تشرين الأول/ أكتوبر 2019، ولا تزال متواصلة على نحو متقطع.


والعراق، ثاني أكبر مصدر للنفط الخام في منظمة أوبك بمتوسط 4.5 مليون برميل يوميا، ويصدر يوميا 3.4 مليون برميل، ويعتمد على إيرادات بيع الخام لتغطية نحو 90 بالمئة من نفقات الدولة.


وتبلغ نسبة البطالة في العراق، الغني بالنفط، 27 بالمئة فيما تبلغ نسبة الفقر 31.7 بالمئة، وفق أحدث إحصاء لوزارة التخطيط العراقية.


ويشهد العراق احتجاجات مستمرة على نحو متقطع منذ تشرين الأول/ أكتوبر 2019، بسبب سوء الأوضاع الاقتصادية، واستمرار الفساد المالي والسياسي.

 

النقاش (0)