رياضة دولية

عرض "نطحة زيدان" في معرض جديد بقطر

تجسد المنحوتة اللحظة التي أذهلت الجميع عندما قام زيدان بنطح المدافع ماتيراتزي- أرشيف
تجسد المنحوتة اللحظة التي أذهلت الجميع عندما قام زيدان بنطح المدافع ماتيراتزي- أرشيف

سيعاد تثبيت تمثال "نطحة رأس" قام بها الفرنسي زين الدين زيدان ضد الإيطالي ماركو ماتيراتزي في نهائي مونديال 2006 لكرة القدم، بالمتحف الرياضي الجديد في قطر.


وأعلنت الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني رئيسة مجلس أمناء متاحف قطر عرض تمثال "نطحة الرأس" الشهيرة لزيدان خلال نهائي مونديال 2006، بعد إزالته من كورنيش الدوحة عام 2013.


واشترت هيئة متاحف قطر، التمثال البرونزي بارتفاع خمسة أمتار لزين الدين زيدان وهو ينطح الإيطالي ماركو ماتيراتزي خلال نهائي بطولة كأس العالم 2006، في إطار الاستعدادات لمونديال 2022.


وأزالت قطر التمثال المسمى "نطحة رأس" في عام 2013، بعد أقل من شهر على وضعه بالقرب من البحر في العاصمة، بعد حملة على مواقع التواصل الاجتماعي شجبت عبادة الأصنام التي يحرمها الإسلام.


وقالت الشيخة المياسة وهي شقيقة الأمير تميم بن حمد آل ثاني: "التطور يحدث في المجتمعات. الأمر يستغرق وقتا وقد ينتقد الناس شيئا ما في البداية، لكن بعد ذلك يفهمونه ويعتادون عليه".


وأشارت الشيخة المياسة إلى أن الموقع الأصلي على كورنيش العاصمة "لم يكن صحيحا"، وأن التمثال سيتم وضعه في متحف رياضي جديد في الدوحة: "شعرنا بأنه كان في المكان الخاطئ وسيتم نقله. نخطّط لوضعه في متحف 3-2-1" الذي تم افتتاحه في نهاية مارس الماضي.


وتابعت: "مع منحوتة زين الدين زيدان سنتحدث عن الضغط النفسي على الرياضيين في البطولات الكبرى وأهمية التطرّق لمسائل الصحة العقلية".


وتجسد المنحوتة اللحظة التي أذهلت الجميع عندما قام زيدان بنطح المدافع ماتيراتزي لتلفظه بعبارات نابية بحقه، قبل أن يطرد الفرنسي، وتحرز إيطاليا اللقب الرابع في تاريخها بعدها بركلات الترجيح.


وتستضيف قطر مباريات نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم، خلال الفترة من 21 تشرين الثاني / نوفمبر وحتى 18 كانون الأول/ ديسمبر 2022، وذلك لأول مرة في التاريخ في فصل الشتاء.


النقاش (0)