سياسة دولية

لاهاي: المؤبد غيابيا لعنصرين من "حزب الله" أدينا باغتيال الحريري

أدين عنيسي ومرعي خصوصًا بتهمة التآمر لارتكاب عمل إرهابي والتواطؤ في القتل العمد- جيتي
أدين عنيسي ومرعي خصوصًا بتهمة التآمر لارتكاب عمل إرهابي والتواطؤ في القتل العمد- جيتي

أصدرت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان الخميس، عقوبة السجن المؤبد بحق عضوين من حزب الله أدينا في قضية اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري في شباط/فبراير 2005 في بيروت.

 

وقالت رئيسة المحكمة الخاصة بلبنان إيفانا هردليكوفا إنّ "غرفة الاستئناف قررت بالإجماع الحكم على  حبيب مرعي، وحسين عنيسي بالسجن المؤبد، وهي أقصى عقوبة ينص عليها النظام الأساسي للمحكمة وقواعدها".


ويأتي الحكم بعد إدانة الشخصين المنتميين إلى حزب الله، في آذار/ مارس الماضي، باغتيال الحريري في الانفجار الذي خلف 22 قتيلا.

 

وكان قضاة الاستئناف أعلنوا أن "غرفة الدرجة الأولى ارتكبت أخطاء قانونية" في 2020 بتبرئتها الرجلين لأنها لم تجد حينها أدلة كافية.

 

وأدين عنيسي ومرعي خصوصًا بتهمة التآمر لارتكاب عمل إرهابي والتواطؤ في القتل العمد.

 

واعتبر المدعون وقضاة الاستئناف أدلة أظهرت أن هواتف جوالة استخدمها مرعي وعنيسي، إلى جانب هاتف ثالث، بمثابة إثبات على ضلوعهما في اغتيال الحريري.

 

لكن من غير المرجح أن يسجن الرجلان لأن حزب الله رفض مراراً تسليم المتهمين أو حتى الاعتراف بالمحكمة التي حاكمت المتهمين غيابيا.

 

اقرأ أيضا: إدانة عنصرين من "حزب الله" باغتيال الحريري

بدوره، أثنى رئيس "تيار المستقبل" اللبناني سعد الحريري، على الحكم، معتبرا أن القرار "أوضح" إدانة للجماعة كـ "جهة مسؤولة عن تنظيم الجريمة وتنفيذها".

وقال الحريري في تغريدة: "بعد إدانة سليم عياش بجريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ورفاقه، فرضت غرفة الاستئناف في المحكمة الدولية بالإجماع عقوبة السجن المؤبد على عنصرين آخرين من حزب الله هما حسن مرعي وحسين عنيسي".


وأفاد أن العقوبة الصادرة اليوم "هي الأشد من المنصوص عليه في النظام الأساسي والقواعد المعتمدة في المحكمة"، واعتبرها "الأوضح" في إدانة حزب الله كـ "جهة مسؤولة عن تنظيم الجريمة وتنفيذها".

وحذر الحريري من "التهرب من مسؤولية تسليم المدانين وتنفيذ العقوبة بحقهم"، فيما لم يصدر على الفور أي تعليق عن حزب الله، على ما ذكره الحريري.


النقاش (1)
الاكوان المتعددة
الخميس، 16-06-2022 08:03 م
هذا اثبات أن القتل ليس جريمة في السياسة الا لسياسي اللذي ليس لة واسطة او مدعوم