سياسة دولية

واشنطن تجمد أصولا ضخمة تعود لثري روسي

وكانت الولايات المتحدة فرضت عقوبات على الملياردير سليمان كريموف في 2018 بتهمة تبييض الأموال- جيتي
وكانت الولايات المتحدة فرضت عقوبات على الملياردير سليمان كريموف في 2018 بتهمة تبييض الأموال- جيتي

جمدت وزارة الخزانة الأمريكية الخميس، أصولا تزيد قيمتها على مليار دولار لشركة مقرها الولايات المتحدة، ويديرها السياسي الروسي سليمان كريموف، الذي فرضت عليه واشنطن عقوبات من قبل.


وقال بيان للوزارة؛ إن تحقيقا أجرته السلطات الأمريكية كشف "أن كريموف استخدم سلسلة معقدة من النصوص القانونية ورجال الواجهة لإخفاء مصالحه في هيريتادج تراست"، وهي شركة مقرها في ديلاوير شرق الولايات المتحدة.


وكانت الولايات المتحدة فرضت عقوبات على الملياردير سليمان كريموف في 2018 بتهمة تبييض الأموال، وهو الآن من بين الأثرياء الروس الذين فرضت عليهم عدة دول والاتحاد الأوروبي عقوبات بعد غزو روسيا لأوكرانيا.

 

اقرأ أيضا: روسيا تتخلف عن سداد ديون سيادية لأول مرة منذ 104 أعوام

وقالت وزيرة الخزانة جانيت يلين؛ إن وزارتها ستستخدم سلطتها لفرض عقوبات على "أولئك الذين يمولون ويستفيدون من حرب روسيا في أوكرانيا".

 

 


تعد قوانين الضرائب في ديلاوير من أكثر القوانين فائدة في العالم، وتنشط في هذه الولاية الواقعة على الساحل الشرقي للولايات المتحدة التي تعد معقل الرئيس جو بايدن، العديد من الشركات الأجنبية.


وفي بيانها، أكدت وزارة الخزانة الأمريكية أيضا، أن رسلان غادجييف أحد أقارب سليمان كريموف يمثل أحد المستفيدين في هيريتادج تراست.

 
النقاش (0)