سياسة عربية

السلطة توافق على تسليم أمريكا الرصاصة التي قتلت أبو عاقلة

قالت السلطة إنه لن يتم تسليم المقذوف الذي قتلت به أبو عاقلة للجانب الإسرائيلي - الأناضول
قالت السلطة إنه لن يتم تسليم المقذوف الذي قتلت به أبو عاقلة للجانب الإسرائيلي - الأناضول

وافقت السلطة الفلسطينية، السبت، على السماح للجانب الأمريكي بإجراء أعمال الخبرة الفنية على المقذوف الذي قتل مراسلة قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة، مع التأكيد على أنه لن يقع تسليمه لسلطات الاحتلال.


جاء ذلك على لسان النائب العام، أكرم الخطيب، في تصريحات لوكالة "وفا"، قال فيها إنه "لن يتم تسليم المقذوف الذي قتلت به الصحافية شيرين أبو عاقلة للجانب الإسرائيلي".


وأضاف الخطيب أنه "تمت الموافقة من جهات الاختصاص في دولة فلسطين على السماح للجانب الأمريكي بإجراء أعمال الخبرة الفنية على المقذوف، وتم تسليمه لهم من أجل القيام بذلك، من قبل خبراء من أمريكا حضروا لهذه الغاية".


وبحسب المسؤول الفلسطيني، فإنه "تم منذ اليوم لاغتيال الصحافية أبو عاقلة رحبنا بمشاركة أي جهات دولية من أجل المساعدة في إجراء التحقيقات المهنية لمساعدتنا لتأكيد الحقيقة التي توصلنا إليها في استشهاد أبو عاقلة"، مؤكدا: "نحن على ثقة ويقين بتحقيقاتنا التي قمنا بها والنتائج التي توصلنا إليها".


من جهة أخرى، قال النائب العام الفلسطيني، أكرم الخطيب، إنه لن يتم تسليم المقذوف الذي قتلت به الصحفية شيرين أبو عاقلة للجانب الإسرائيلي.


وأكد أن فحص الرصاصة التي قتلت شيرين أبو عاقلة سيجري داخل السفارة الأمريكية في القدس المحتلة، مشددا على أن السلطة الفلسطينية حصلت على ضمانات من المسؤولين الأمريكيين بعدم تسليم المقذوف للجانب الإسرائيلي.


ولاحقا، سيزود الجانب الأمريكي السلطة بنتائج الخبرة الفنية التي ستجرى على المقذوف، وذلك من أجل تعزيز البينة في ملف أبو عاقلة، بحسب المسؤول الفلسطيني الذي أكد في الوقت ذاته أن السلطة وافقت على الطلب الأمريكي لأنها واثقة بأن الرصاصة التي قتلت شيرين انطلقت من سلاح جندي إسرائيلي.


وأضاف: "مطمئنون للجانب الأمريكي، لأن شيرين مواطنة فلسطينية تحمل الجنسية الأمريكية، ويهم الإدارة الأمريكية معرفة حقيقة ما جرى".

 

اقرأ أيضا: خارجية فلسطين لـ"عربي21": ملف إعدام أبو عاقلة أمام الجنائية

 

وتمارس الولايات المتحدة ودولة الاحتلال ضغوطا على السلطة الفلسطينية من أجل تسليم الرصاصة التي قتلت أبو عاقلة إلى "إسرائيل"، قبل الزيارة المرتقبة للرئيس الأمريكي جو بايدن إلى المنطقة منتصف الشهر الجاري.

النقاش (2)
مراقب
الأحد، 03-07-2022 11:52 ص
أخيرا أفرج عن الطلقة... يا للسعادة... ، أكاد و كثيرين مثلي نطير من الفرح... كما طرنا من الفرح سابقا عندما قالت 'العدالة' كلمتها في الإفراج عن حقيقة الطرف صاحب الطلقة... الآن فقط و ليس قبل سيعكف كبار العلماء اليهود في أمريكا بدراسة حقيقية جدية.. بميزانية خيالية (قطرية ربما)... لإستخراج التاريخ الكامل للطلقة... و الذي "لا شك" سيظهر حقائق جديدة تصب في تحسين و تطوير قدرة الصناعة اليهودية... التي قد تجعل الطلقات في المستقبل القريب (غير مرئية أو خارقة للجمجمة)... لأن وجود الطلقة القاتلة بحوزة الطرف المعتدى عليه قد يكون خطأ إستراتيجي عند اليهود... و قد يتم إعطاء الطلقة للساحر 'كريس إنجل' لعمل بعض الطقوس الشيطانية عليها ، لخدمة طلقات اليهود بالمستقبل..‏‎ ‎
ناقد لا حاقد
الأحد، 03-07-2022 10:49 ص
السلطة نفسها قاتلة و خائنة لا يمكن الوثوق بها