سياسة دولية

لابيد: بايدن سيحمل "رسالة سلام" من تل أبيب إلى الرياض

قال لابيد إن بايدن هو أحد خير الأصدقاء الذين حظيت بهم دولة الاحتلال- جيتي
قال لابيد إن بايدن هو أحد خير الأصدقاء الذين حظيت بهم دولة الاحتلال- جيتي

كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن سيحمل، خلال زيارته المرتقبة إلى الأراضي المحتلة والسعودية، "رسالة سلام" من تل أبيب للرياض.

وقال لابيد في مستهل الاجتماع الأسبوعي لحكومة الاحتلال: "نشهد بداية أسبوع تاريخي، حيث سيهبط هنا في يوم الأربعاء الرئيس الأمريكي، جو بايدن، وهو أحد خير الأصدقاء الذين حظيت بهم دولة إسرائيل منذ تأسيسها في الحلبة السياسية الأمريكية".

وأضاف أن زيارة بايدن ستتناول "المخاطر والفرص على حد سواء"، مشيرا إلى أن "المناقشات ستركز بالدرجة الأولى على الملف الإيراني".

ومضى لابيد: "تم الكشف أمس عن خبر مفاده استمرار إيران في تخصيب اليورانيوم من خلال أجهزة طرد مركزي متقدمة، وهو ما يتنافى بشكل مطلق مع الاتفاقيات التي أبرمتها".

وشدد على أن "الرد الدولي يجب أن يكون حازما بمعنى العودة إلى مجلس الأمن وتطبيق آلية العقوبات بأشد قسوتها".

وتابع: "من جانبها تحتفظ إسرائيل بحقها في حرية العمل الكاملة، دبلوماسيا وعملياتيا، في كفاحها ضد البرنامج النووي الإيراني".


وأكد أن "إسرائيل لن تقف مكتوفة الأيدي في حين يحاول البعض استهدافها"، مضيفا أن بلاده ستجري حوارا مع بايدن وفريقه "بخصوص توسيع رقعة التعاون الأمني إزاء كافة التهديدات".

وقال لابيد إن طائرة بايدن ستغادر تل أبيب متجهة إلى الرياض، حيث سيحمل معه "رسالة سلام وأمل" من دولة الاحتلال إلى المملكة.

وأضاف في هذا الصدد: "إسرائيل تمد يدها لكافة دول المنطقة وتدعوها لإقامة العلاقات معنا ولتغيير مسار التاريخ من أجل أطفالنا".


وكثيرا ما أكدت السعودية في أكثر من مناسبة أنها لن تطّبع علاقاتها مع إسرائيل طالما لم ُتحل القضية الفلسطينية.

ومن المنتظر أن يجري الرئيس الأمريكي جو بايدن أول زيارة له إلى الشرق الأوسط في الفترة بين 13 و16 تموز/ يوليو الجاري، تشمل دولة الاحتلال والأراضي الفلسطينية والسعودية.

 

اقرأ أيضا: صحيفة: السعودية تدرس دعوة ممثل إسرائيلي لحضور زيارة بايدن

وسيشارك الرئيس الأمريكي بمدينة جدة السعودية في اليوم الأخير من زيارته قمة تضم قادة مجلس التعاون الخليجي بالإضافة إلى مصر والعراق والأردن، بدعوة من العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد محمد بن سلمان.


النقاش (1)
أبو فهمي
الإثنين، 11-07-2022 05:30 ص
وستستقبل رسالته بحفاوة بالغة.