سياسة عربية

أضرار واسعة بمخيمات النازحين باليمن بسبب الأمطار والسيول

تحتضن مأرب قرابة المليوني نازح- جيتي
تحتضن مأرب قرابة المليوني نازح- جيتي
كشفت السلطات اليمنية في محافظة مأرب، شرق البلاد، الجمعة، أن الأمطار الغزيرة والسيول في المحافظة خلفت أضرارا كبيرة في مخيمات النازحين المنتشرة فيها منذ سنوات.

وقالت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في مدينة مأرب، في تقرير لها، إن ما يزيد على 13 ألف أسرة نازحة تضررت جراء الأمطار والسيول والعواصف الرعدية التي تشهدها المحافظة منذ الأربعاء الماضي.

وأضافت أن هذه الأسرة المتضررة بفعل هطول الأمطار والسيول الناتجة عنها، تنتشر في 197 مخيما وتجمعا سكانيا في مديريات المدينة والوادي ورغوان وحريب، شرق وشمال وجنوب مأرب.


وأشارت الوحدة الحكومية إلى أن الأضرار التي طالت مخيمات النازحين تنوعت ما بين تلف وخسائر جسيمة في مساكن النازحين من الخيام والشباك، بما فيها من مواد إيوائية وغذائية، وتضرر خزانات المياه، وشبكات الصرف الصحي، بجانب فقدان المقتنيات الشخصية.

وأكد تقرير الوحدة التنفيذية المعينة بمخيمات مأرب أن الاحتياجات الطارئة حاليا تتمثل في توفير الخيام والأغطية البلاستيكية والوجبات السريعة، والمواد الغذائية والملابس، والعيادات المتنقلة.

ونشرت الوحدة التنفيذية صورا ومقاطع مصورة تظهر أضرارا واسعة في مخيمات النزوح جراء السيول التي اجتاحتها في الأيام الماضية.


وكانت السلطات المحلية في مدينة مأرب، قد وجهت الخميس الماضي، نداء إنسانيا عاجلا لشركائها العاملين في المجال الإنساني الإقليميين والدوليين بالتدخل العاجل لتقديم العون والمساعدة للأسر المتضررة في مخيمات النزوح من العواصف والأمطار والسيول التي شهدتها المحافظة خلال اليومين الماضيين.

وتعتبر مأرب أهم معقل للنازحين، حيث تؤوي أكثر من مليوني نازح ـ بحسب تقديرات رسمية وأممية ـ  فروا إليها من المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون الذين لم تتوقف عملياتهم للسيطرة على هذه المدينة النفطية، على مدى 8 أعوام من النزاع الدائر في البلاد.

 

النقاش (0)