سياسة دولية

البنتاغون يعقد اتفاقا لتصنيع 375 طائرة F-35

المقاتلة هي الأحدث في العالم ضمن المقاتلات الأمريكية- أرشيفية
المقاتلة هي الأحدث في العالم ضمن المقاتلات الأمريكية- أرشيفية

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، التوصل إلى اتفاقية مع شركة لوكهيد مارتن، لتصنيع 375 طائرة مقاتلة من طراز أف-35، خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وقال وليام لابالانت رئيس مشتريات الأسلحة في البنتاغون: "يسعدنا أن نعلن أن الوزارة ولوكهيد مارتن توصلتا إلى اتفاق لشراء 375 طائرة إف-35".

واتفاق "المصافحة" هو نقطة انطلاق لوضع اللمسات الأخيرة على الأسعار والتي من المحتمل ألا تحدد لعدة أسابيع إن لم يكن لأشهر، ما يجعل القيمة النهائية للصفقة وكل طائرة غير مؤكدة.

وتبلغ تكلفة طائرة إف-35 إيه، وهي النسخة الأكثر شيوعا من هذه الطائرة المقاتلة في الولايات المتحدة حاليا نحو 79 مليون دولار.

وقال البنتاغون إن العدد النهائي للطائرات قد يتغير بناء على أي "تعديلات يجريها الكونغرس في ميزانية العام المالي 2023 وأي طلبات يطلبها الشركاء الدوليون".

 

اقرأ أيضا: تسليح أوكرانيا: 17 ألف صاروخ مضاد للدبابات وفرق إلكترونية


وقالت شركة لوكهيد في بيان: "في خضم تأثيرات كورونا المستمرة وانخفاض أعداد (الطائرة) إف-35، تمكن مشروع إف-35 من خفض تكلفة كل طائرة عن مستويات التضخم القياسية".

وأظهرت بيانات أمريكية الأسبوع الماضي أن التضخم قد تسارع إلى معدل سنوي قدره 9.1 في المئة في حزيران/ يونيو.

وكان البنتاغون وقع صفقة سابقة عام 2019 لشراء 478 طائرة مقاتلة إف-36 على مدى ثلاث سنوات، ما سمح للوكهيد بشراء كميات أكبر من المكونات لخفض التكاليف بنحو ثمانية بالمئة إلى 34 مليار دولار.

 

يشار إلى أن الطلب على هذا الطراز من الطائرات، لا يقتصر على الولايات المتحدة، فقد أعلن في شباط/ فبراير الماضي، مصدر بوزارة الدفاع الألمانية، أن ألمانيا "تميل لشراء الطائرة أف-35"، لافتا إلى أنه لم يتم اتخاذ قرار نهائي بهذا الشأن بعد.

ويبدو أن حسم القرار الألماني بشأن شراء المقاتلات الأمريكية، جاء على خلفية الهجوم الروسي الذي تشنه روسيا على أوكرانيا منذ نحو 19 يوما متواصلة. 

النقاش (0)