اقتصاد دولي

"المركزي الأمريكي" يرفع الفائدة مجددا.. و5 بنوك خليجية تتبعه

 المركزي الأمريكي توقع "زيادات مستمرة" في تكاليف الاقتراض على الرغم من أدلة على تباطؤ الاقتصاد- أ ف ب/ أرشيفية
المركزي الأمريكي توقع "زيادات مستمرة" في تكاليف الاقتراض على الرغم من أدلة على تباطؤ الاقتصاد- أ ف ب/ أرشيفية

أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي (البنك المركزي)، الأربعاء، رفع سعر الفائدة الرئيسي للمرة الرابعة خلال العام 2022 في مسعى لاحتواء التضخم الذي ارتفع لأعلى مستوى منذ عقد الثمانينات.

 

وفي حزيران/يونيو الماضي، ارتفع معدل التضخم السنوي في الولايات المتحدة الأمريكية إلى 9.1 بالمئة، وهو أعلى مستوياتها منذ تشرين الثاني/نوفمبر 1981.

 

وقررت لجنة السوق المفتوحة الاتحادية صانعة السياسة النقدية بالبنك المركزي الأمريكي، بالإجماع رفع سعر الفائدة القياسي بمقدار ثلاثة أرباع نقطة مئوية (75 نقطة أساس)، ورفع سعر فائدة الأموال الاتحادية لليلة واحدة إلى نطاق بين 2.25 بالمئة و2.50 بالمئة.

 

وتوقع البنك المركزي الأمريكي "زيادات مستمرة" في تكاليف الاقتراض على الرغم من أدلة على تباطؤ الاقتصاد، وفقا لرويترز.

 

وقالت لجنة السوق المفتوحة الاتحادية في بيان، الأربعاء: "التضخم يبقى مرتفعا، بما يعكس اختلالات العرض والطلب المرتبطة بالجائحة وارتفاع أسعار الغذاء والطاقة وضغوط الأسعار الأوسع".



وأكد البيان أن حرب روسيا ضد أوكرانيا تتسبب في صعوبات بشرية واقتصادية هائلة، مضيفا: "تخلق الحرب والأحداث ذات الصلة ضغطا تصاعديا إضافيا على التضخم وتؤثر على النشاط الاقتصادي العالمي".

وقال: "تسعى لجنة السوق المفتوحة لتحقيق أقصى قدر من التوظيف، بينما تستهدف نسبة تضخم بمعدل 2 بالمئة على المدى الطويل.. ودعماً لهذه الأهداف، قررت اللجنة رفع أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس".

وبحسب البيان، سيواصل البنك المركزي الأمريكي تقليل مقتنياته من سندات الخزانة وديون الوكالات والأوراق المالية المدعومة بالرهن العقاري للوكالة. وستواصل لجنة السوق المفتوحة مراقبة السوق.

وأكدت اللجنة، أنها على استعداد لتعديل موقف السياسة النقدية بالشكل المناسب إذا ظهرت مخاطر قد تعرقل تحقيق أهدافها، وفقا للبيان.

 

البنوك الخليجية تقتفي الأثر

 

وفي السياق، أعلنت 5 بنوك مركزية خليجية زيادة سعر الفائدة  في تحرك لاحق لقرار البنك المركزي الأمريكي بالنظر إلى ارتباط  غالبية عملات دول الخليج بالدولار.

 

وأعلن بنك الكويت المركزي، الأربعاء، أنه قرر رفع سعر الخصم بواقع ربع نقطة مئوية إلى 2.50 بالمئة من 2.25 بالمئة اعتبارا من الغد.

وأعلن باسل الهارون محافظ بنك الكويت المركزي في بيان صحفي أنه تقرر أيضا إجراء تعديل بنسب متفاوتة في أسعار التدخل في السوق النقدي المطبقة حاليا على جميع آجال هيكل سعر الفائدة.

وقال إن هذا يشمل ذلك عمليات إعادة الشراء (الريبو) وسندات وتورق بنك الكويت المركزي ونظام قبول الودائع لأجل وأدوات التدخل المباشر بالإضافة إلى أدوات الدين العام.

 

وقال مصرف الإمارات العربية المركزي، الأربعاء، إنه رفع سعر الفائدة الأساسي بمقدار ثلاثة أرباع نقطة مئوية إلى 3.75 بالمئة اعتبارا من الغد.

وأعلن المصرف المركزي عن الحفاظ على سعر الفائدة الذي ينطبق على اقتراض سيولة قصيرة الأجل من البنك المركزي عند 50 نقطة أساس فوق السعر الأساسي.

 

كما أعلن مصرف البحرين المركزي رفع سعر الفائدة الأساسي على الودائع لمدة شهر 75 نقطة أساس إلى 4 بالمئة.

 

وكذلك زاد مصرف قطر المركزي سعر فائدة الإيداع بمقدار 75 نقطة أساس، ورفع سعر فائدة الإقراض 50 نقطة أساس. كما أكد البنك المركزي السعودي زيادة أسعار الفائدة الرئيسية 75 نقطة أساس.

  

النقاش (0)