سياسة تركية

أردوغان: يتوجب علينا إحراز خطوات متقدمة مع "سوريا"

يعد أول تصريح إيجابي من أردوغان بشأن العلاقة مع النظام السوري- جيتي
يعد أول تصريح إيجابي من أردوغان بشأن العلاقة مع النظام السوري- جيتي

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، صباح الجمعة؛ إنه "يتوجب علينا الإقدام على خطوات متقدمة مع سوريا".

 

وعلل بأنه يهدف من خلال ذلك إلى "إفساد العديد من المخططات في هذه المنطقة من العالم الإسلامي"، وفق قوله.

وأضاف أردوغان: "ليس لدينا أطماع في أراضي سوريا.. والشعب السوري هم أشقاؤنا، ونولي أهمية لوحدة أراضيهم".

 

اقرأ أيضا: ما مصير الجيش الوطني السوري إذا تصالحت تركيا مع الأسد؟
 

ودعا النظام السوري إلى "إدراك ذلك"، وأنه يتعين عليه أن يتفهم تصريحاته.

 

ومضى قائلا: "كنا دائما جزءا من الحل وأخذنا على عاتقنا تحمل المسؤولية حيال سوريا، وهدفنا الحفاظ على السلام الإقليمي وحماية بلادنا من التهديدات الخطيرة الناجمة عن الأزمة".

وقال؛ إن "الولايات المتحدة وقوات التحالف هم المغذون للإرهاب في سوريا في المقام الأول. لقد قاموا بذلك دون هوادة، ولا يزالون يواصلون ذلك".

 

وتأتي تصريحات الرئيس التركي، في الوقت الذي تتحدث فيه وسائل إعلام محلية تركية، بأن أنقرة تتجه نحو تطبيع العلاقات مع النظام السوري، إلا أنه لم يصدر تصريح مباشر من الحكومة التركية، يؤكد ذلك أو ينفيه.

 

وما يعزز من ذلك، تصريحات وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، الأخيرة، التي قال فيها؛ إن بلاده ستسعى إلى تحقيق مصالحة بين النظام السوري والمعارضة.

 

وأثار الأمر غضبا من السوريين المعارضين، الذين عبروا عن غضبهم من خلال "هاشتاغ" "#ما_منصالح"، الذي تصدر خلال وقت قليل، ليقول وزير الداخلية التركي سليمان صويلو؛ إن بلاده "لن تترك السوريين تحت ظلم النظام السوري".

 

اقرأ أيضا: تركيا: لن نترك السوريين تحت ظلم الأسد.. وصويلو يعلق

النقاش (1)
ثابت
السبت، 20-08-2022 05:42 ص
الكلام ليس عليه """ جمارك """ من جميع الأطراف!!!!!!!!. هذه سياسة والسياسة تتلون حسب المتطلبات فليس لها """ شرف """ ولا حتى """ كرامة """ فكل شيء فيها "" مسموح "".