حول العالم

شاب مصري ينتحر خلال بث مباشر بسبب "خلافات عائلية"

الفقر في مصر- جيتي
الفقر في مصر- جيتي

أقدم شاب مصري من مدينة كفر الدوار في محافظة البحيرة شمالي البلاد على الانتحار عن طريق تناول قرصين لـ"حفظ الغلال السامة"، وذلك خلال بث مباشر على صفحته الشخصية بموقع "فيسبوك".


وانتحر الشاب، الذي يدعى عمرو زايد، ويقيم داخل قرية القصر الأخضر التابعة لمركز ومدينة كفر الدوار في محافظة البحيرة، بسبب "خلافات عائلية"، بحسب وسائل إعلام محلية.


وقبل إقدامه على الانتحار، تحدث الشاب المصري عن شعوره بالظلم، موجها حديثا لأحد أقاربه قائلا: "مستنيك في الآخرة عشان ظلمك ليا"، كاشفا أن أحد أقاربه رماه باتهامات باطلة، وأنه سيريح عائلته؛ حتى لا يسبب لهم متاعب.


كما نفى الشاب خلال الفيديو الذي سجله قبل الانتحار الاتهامات الموجهة إليه "بالتحرش بزوجة" أحد أقاربه، قائلا: "أنا لم أصور زوجتك، وابن أخيك من فعل ذلك".


وسارع أقارب الشاب إلى إسعافه بعد مشاهدة البث الحي، حيث تم نقله إلى مركز السموم بالإسكندرية، لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة بمجرد أن وصل إلى المستشفى.


وقالت زوجة الشاب إن سبب إقدامه على الانتحار هو "خلافات مع أخواله بسبب الميراث"، مؤكدا أن "أقاربه كانوا يعتدون عليه بالضرب، ويستخدمون نفوذهم ضده"، مضيفة: "زوجي عاش يتيما، وأطفاله الآن أيتام"، حسب مقابلة مع المصري اليوم.

 

اقرأ أيضا: مبروك عطية يثير جدلا جديدا بمصر حول جريمة ذبح طالبة

وكشفت أسرة الشاب عثورهم على رسالة بخط يده كتب فيها "وصية" طلب خلالها "عدم حضور بعض أقاربه لجنازته"، حيث قال: "أنا العبد الذي ظلمه الناس أجمعين، من أهل وأصدقاء أكلوا حقي، واشتكيهم إلى الله.. وأنا خصيمكم أمام الله، وربي سوف يأتي بحقي، وأنا سابقكم إلى الله الذي خلق السماوات والأرض".

النقاش (1)
عصام
الأحد، 21-08-2022 10:19 ص
هذه الرسالة مهداة إلى الشيوخ المتصدرين للدعوة خلل واضح فى فهم الدين و علاقة العبد بربه و حكم الإسلام فى الإنتحار