سياسة عربية

اشتباكات بالعاصمة الليبية بين قوتين تابعتين لحكومة الوحدة

 أعلنت جامعة طرابلس الحكومية، السبت، عن تأجيل الدراسة وتعليق الامتحانات جراء الاشتباكات المسلحة- جيتي
أعلنت جامعة طرابلس الحكومية، السبت، عن تأجيل الدراسة وتعليق الامتحانات جراء الاشتباكات المسلحة- جيتي
شهدت العاصمة الليبية طرابلس، فجر السبت، اشتباكات مسلحة بين قوتين تابعتين لكل من المجلس الرئاسي ورئاسة أركان الجيش.

وجرى القتال بأسلحة ثقيلة وخفيفة في عدد من أحياء المدينة على خلفية فوضى سياسية مع حكومتين متنافستين.

فيما سمعت رشقات نارية ودوي انفجارات في المدينة طوال ليل الجمعة السبت، وفق صحفي تحدث لوكالة فرانس برس.

وجرت الاشتباكات في عدة مناطق بالعاصمة بين مجموعة تابعة "للواء 777" (رئاسة الأركان)، وأخرى تابعة لجهاز دعم الاستقرار (المجلس الرئاسي)، وفق وكالة الأناضول.

من جهته، قال المتحدث باسم جهاز الإسعاف والطوارئ، أسامة علي، إن الاشتباكات أسفرت عن مقتل الممثل الكوميدي الليبي مصطفى بركة، وإصابة امرأة.

وأضاف: "لا نعلم حتى الآن عن عدد المتضررين في صفوف العسكريين".

وأردف: "لا تزال هناك الكثير من العائلات العالقة في أماكن الاشتباك، لكن لا نستطيع التحرك بحرية في تلك الأماكن".

من جانبها، أعلنت جامعة طرابلس الحكومية، السبت، عن تأجيل الدراسة وتعليق الامتحانات، جراء الاشتباكات المسلحة.

وتشهد ليبيا أزمة سياسية تتمثل في صراع بين حكومتين، الأولى حكومة فتحي باشاغا التي كلّفها البرلمان، والثانية حكومة عبدالحميد الدبيبة الذي يرفض تسليم السلطة إلا لحكومة تكلف من قبل برلمان جديد منتخب.

وأثارت هذه الخلافات مخاوف من تحولها إلى حرب في ظل التحشيد المسلح المستمر في طرابلس من قبل قوات مؤيدة للحكومتين، ففي 16 مايو/ أيار الماضي، وقعت اشتباكات مسلحة بينها عقب دخول باشاغا، للعاصمة آنذاك قبل الانسحاب منها.
النقاش (2)
أبو أحمد
السبت، 27-08-2022 02:05 م
حققوا ما لم يقدر عليه الاستعمار الايطالي - كل واحد عميل مجمع معة مجموعة بلطجية سفهاء - كان القذافي ضاربهم بالجزمة
ناقد لا حاقد
السبت، 27-08-2022 12:26 م
الله يحفظ شعب ليبيا من مؤمرات حفتر ........