حول العالم

طياران فرنسيان يتعاركان بعد إقلاع طائرتهما

الطياران أوقفا عن العمل بانتظار اتخاذ عقوبة بحقهما- جيتي
الطياران أوقفا عن العمل بانتظار اتخاذ عقوبة بحقهما- جيتي
أوقفت الخطوط الجوية الفرنسية، طيارين عقب شجارهما، داخل قمرة القيادة خلال تحليقهما بطائرة من طراز إيرباص بين جنيف وباريس.

وتشابك الطياران بالأيدي، بعد إقلاع الطائرة، وسمع الطاقم ضجة كبيرة صادرة من القمرة، واضطروا للدخول من أجل فك الاشتباك بين الطيارين.

وأشارت وكالة بلومبيرغ، إلى أن العراك وقع في حزيران/ يونيو الماضي لكن كشف عنه مؤخرا.

وأكدت متحدثة باسم الخطوط الجوية الفرنسية أن الشجار انتهى سريعا، وسارت الرحلة بصورة طبيعية، لكنهما ينتظران قرار الإدارة بشأن السلوك غير اللائق الذي قاما به.

وقال مكتب الطيران المدني إنه لم يتم إخطاره بالحادث؛ لأنه لم تكن هناك عواقب على الرحلة التي حطت بسلام في باريس.

ويأتي الكشف عن المشاجرة الجسدية للطيارين في أعقاب تقرير نشرته، الثلاثاء، هيئة تحقيق سلامة الطيران المدني الفرنسية،

وخلص إلى وجود سلسلة من الهفوات في الذراع الفرنسية لخطوط "فرانس-كيه إل إم" منها "تغييرات وحتى انتهاكات" للإجراءات التي أدت إلى تضييق هوامش الأمان.

في المقابل، استجابت الشركة لذلك التقرير بعد تعهدها بإجراء تدقيق للسلامة وتعزيز تحليلات ما بعد الرحلة.
النقاش (0)