سياسة دولية

"ذا هيل": 8 مديري نفط روس لقوا حتفهم بالأشهر التسعة الماضية

رافيل ماغانوف رئيس مجلس إدارة شركة "لوك أويل" أكبر شركة نفط خاصة بروسيا توفي بعد سقوطه من نافذة في مستشفى- جيتي
رافيل ماغانوف رئيس مجلس إدارة شركة "لوك أويل" أكبر شركة نفط خاصة بروسيا توفي بعد سقوطه من نافذة في مستشفى- جيتي
وفاة مسؤول نفطي روسي كبير هذا الأسبوع هي الأحدث في سلسلة من المسؤولين التنفيذيين في قطاع النفط في البلاد الذين تردد أنهم لقوا حتفهم بسبب الانتحار أو في حوادث هذا العام.

وبحسب وسائل إعلام روسية فإن رافيل ماغانوف، رئيس مجلس إدارة شركة "لوك أويل"، أكبر شركة نفط خاصة في روسيا، توفي يوم الخميس بعد سقوطه من نافذة في مستشفى كان يعالج فيها. ونقلت وكالة الأنباء الحكومية "تاس" عن مصدر في إنفاذ القانون لم يذكر اسمه قوله إن ماغانوف مات منتحرًا.

وذكرت "تاس" أن ماغانوف كان يعالج في المستشفى بعد إصابته بنوبة قلبية وكان يتناول مضادات الاكتئاب.

و"لوك أويل" هي واحدة من الشركات القليلة التي انتقدت علنًا الغزو الروسي لأوكرانيا، ودعت إلى إنهاء الصراع في آذار/ مارس، وفق موقع "ذا هيل" الأمريكي.

ومات أكثر من نصف دزينة من المديرين التنفيذيين الآخرين في قطاع النفط هذا العام في ظروف غامضة، وهم:

ليونيد شولمان

مسؤول تنفيذي كبير في شركة الطاقة الروسية المملوكة للدولة "غازبروم"، عثر عليه ميتا في كوخ في قرية لينينسكي في 30 كانون الثاني/ يناير الماضي. وقالت التقارير حينها إنه مات منتحرا، حيث عثر على رسالة انتحار بجانب جثته قال فيها إنه كان يعاني من ألم لا يطاق في ساق مكسورة.

ألكسندر تيولاكوف

مسؤول تنفيذي كبير آخر في شركة "غازبروم"، عثر عليه أيضا ميتا في نفس القرية، بعد شهر تقريبا، في مرآب. وقد حدث ذلك في اليوم التالي لإرسال روسيا قواتها إلى أوكرانيا في 24 شباط/ فبراير الماضي.

وذكرت تقارير إنه شوهد يتعرض للضرب المبرح في الليلة التي سبقت وفاته.

ميخائيل واتفورد

الملياردير الأوكراني المولد عثر عليه ميتا بعد ثلاثة أيام من وفاة تيولاكوف، وذلك في منزله في إنكلترا. واعتبر المحققون البريطانيون أن وفاة رجل الأعمال البارز في قطاع النفط لا يمكن فهم أسبابها.

فلاديسلاف أفاييف

وعُثر على فلاديسلاف أفاييف، النائب السابق لرئيس بنك غاز بروم، أحد أكبر البنوك الروسية، والذي له صلات بصناعة الطاقة، ميتا في شقته في موسكو مع زوجته وابنته في 18 نيسان/ أبريل الماضي.

وقالت الشرطة إنها عثرت على مسدس في يده، ما دفعها إلى اعتبار الحادث حالة قتل وانتحار.

سيرغي بروتوسينيا

بعد يوم واحد من وفاة أفاييف، عثر على سيرغي بروتوسينيا، نائب رئيس شركة "نوفاتيك" الروسية للغاز الطبيعي، مشنوقا في فيلا في إسبانيا، بينما وجدت زوجته وابنته مقتولين طعنا، وفقا لإذاعة "أوروبا الحرة" الأمريكية.

وحققت الشرطة في جريمة قتل وانتحار، لكن نجل بروتوسينيا رفض هذه الفرضية، قائلا إن والده لا يمكن أن يؤذي عائلته.

ألكسندر سوبوتين

ألكسندر سوبوتين، وهو الرئيس التنفيذي السابق لشركة "لوك أويل"، عثر عليه أيضا ميتا في قبو منزل بالقرب من موسكو في أيار/ مايو الماضي. وذكرت وكالة "تاس" أنه فقد وعيه نتيجة نوبة قلبية، وفتحت الشرطة تحقيقا جنائيا في وفاته.

يوري فورونوف

رئيس شركة للنقل والخدمات اللوجستية مرتبطة بعقود مع شركة "غازبروم"، عثر عليه ميتا في حوض سباحة بمنزله في حزيران/ يوليو.

وقالت تقارير إنه كان مصابا بطلق ناري في رأسه، وتم العثور على مسدس في مكان قريب. وأبلغت زوجته الشرطة أنه كان يتناول الكحول خلال الأسبوعين اللذين سبقا وفاته، وخسر الكثير من المال خلال تلك الفترة.
النقاش (2)
محمد
الثلاثاء، 06-09-2022 04:13 ص
إن تلك الجرائم لها صلة كبيرة ببوتين، لانه يعتبر أي رأي مخالف لاوامره عصيان ولا يمكن الصمود امامه لذالك قرر إرسال أشخاص من جماعته لقتل هاؤلاء المعارضين للغزو، كما فعلت السعودية مع جمال. لان غزو أوكرانيا سيأثر بشكل كبير على شركات النفط الروسية وتعاملاتها مع الغرب خصوصا، لان الغرب سيفرض عقوبات إقتصادية كبيرة على تلك الشركات وسيقاطع منتجاتها نهائيا، لكن الان روسيا تتعامل مع حلفائها من بينهم الصين وإيران والسعودية وسوريا والجزائر وكورية الشمالية وتركيا، ياترى هل سينجح الغرب في إسقاط الروس ام ان لروسيا مخطط جديد
ناقد لا حاقد
الإثنين، 05-09-2022 12:25 م
بوتين قاتل مجرم و مخابراته مخابرات ارهابية