حول العالم

غموض حول تحطم طائرة رجل أعمال ألماني في بحر البلطيق

اختفت الطائرة سيسنا 551 من على شاشات الرادار قرب لاتفيا- جيتي
اختفت الطائرة سيسنا 551 من على شاشات الرادار قرب لاتفيا- جيتي

توفي رجل الأعمال الألماني بيتر غريسمان، وعائلته، في حادث تحطم طائرته الخاصة في بحر البلطيق في ظروف غامضة، أثناء رحلة من إسبانيا إلى ألمانيا.

 

وعثر على حطام طائرة خاصة بعد سقوطها بشكل غامض قبالة سواحل لاتفيا في بحر البلطيق، وتقول وسائل إعلام ألمانية إن الضحايا الثلاثة الآخرين هم زوجته وابنته وصديقها.

وكان رجل الأعمال البارز غريسمان من أهم منظمي مهرجان كولونيا الألماني.

اختفاء غامض للطائرة

اختفت الطائرة سيسنا 551 من على شاشات الرادار قرب لاتفيا وتوقفت عن الرد على محادثات المراقبين الجويين، بعد أن أقلعت من مطار خيريز في إسبانيا صباح الاثنين، وعبرت نصف أوروبا قبل تحطمها في بحر البلطيق، بحسب شبكة "بي بي سي" البريطانية.

وتبين أن الطائرة مملوكة لشركة تأجير طائرات ألمانية تدعى كويك إير، ومقرها كولونيا، ومسجلة في فيينا بالنمسا، ويستخدمها رجل الأعمال الألماني كطائرة خاصة له.

 

اقرأ أيضا: لقطات مروعة لتحطم طائرة على طريق بكاليفورنيا (فيديو)

وأرسلت طائرات مقاتلة ألمانية ودنماركية لتتبع الطائرة، وبعد ذلك بدأت مروحية سويدية في البحث عنها. وتوجد الآن ثلاث سفن صغيرة وطائرة هليكوبتر في موقع التحطم، لكن لم يتم العثور على ناجين.

تم العثور على حطام وآثار بقع زيت قبالة سواحل لاتفيا، وكان من المقرر هبوط الطائرة في كولونيا بألمانيا، لكنها اتجهت بدلا من ذلك إلى بحر البلطيق. وتقول التقارير إن أربعة أشخاص كانوا على متنها.

وقالت خدمة البحث والإنقاذ البحري في لاتفيا لـ"بي بي سي": "وجدنا ثلاثة أجزاء من الطائرة، على ما نعتقد، سيحدد الخبراء حقيقة هذه الأجزاء".

وقالت المتحدثة باسم خدمة البحث ليفا فيتا، لا توجد مؤشرات حول مكان الأشخاص الذين كانوا على متن الطائرة. كما أكدت أيضا التقارير السابقة وجود بقع الزيت في المنطقة.

وأكدت فيتا أن سفينتين صغيرتين تابعتين للبحرية من لاتفيا وسفينة لخفر السواحل كانتا في موقع التحطم شمال غربي فينتسبيلز، بالإضافة إلى مروحية تابعة لحرس الحدود من لاتفيا.

جنسية الركاب

ومن جهة أخرى، قالت شركة كويك إير، لوكالة رويترز للأنباء، إن الطائرة سيسنا يملكها صاحب الشركة كارل غريسيمان، لكن لم يتم تأكيد جنسية أولئك الذين كانوا على متنها في ذلك الوقت.

وبحسب وكالة أنباء "إيفي" الإسبانية، فإن الأشخاص الأربعة يحملون الجنسية الألمانية.

وفي وقت سابق، لم يتمكن طيارو الناتو والمسؤولون السويديون الذين كانوا يتعقبون الطائرة من رؤية أحد في قمرة القيادة.

يقول موقع تتبع البيانات فلايتر رادار 24، إن الطائرة أقلعت من مدينة خيريز دي لا فرونتيرا الإسبانية الساعة 12:56 بتوقيت غرينتش. وفي الساعة 17:37 تم الإعلان على الموقع أن الطائرة فقدت السرعة والارتفاع.

وقالت صحيفة بيلد الألمانية إن الطائرة أبلغت عن مشاكل في ضغط المقصورة بعد الإقلاع وفقد الاتصال بعد أن غادرت شبه الجزيرة الأيبيرية.

وقال قائد عمليات البحث والإنقاذ السويدية لارس أنتونسون، لوكالة فرانس برس، إن الطائرة تحطمت "عندما نفد الوقود".

وأضاف أنتونسون أن رجال الإنقاذ "ليس لديهم أي تفسير على الإطلاق"، ويمكنهم فقط "التكهن" بما حدث. وقال: "لكن من الواضح أنهم (الأشخاص على متن الطائرة) كانوا عاجزين (عن التعامل مع الموقف)".

النقاش (0)