سياسة عربية

AP: أبو ظبي تغلق صحيفة يملكها شقيق محمد بن زايد بسبب تقرير

أعلنت الصحيفة أنها ستغلق بشكل كامل في الربع الأخير من العام الحالي- الرؤية
أعلنت الصحيفة أنها ستغلق بشكل كامل في الربع الأخير من العام الحالي- الرؤية

قالت وكالة "أسوشييتد برس" إن السلطات الإماراتية أغلقت صحيفة محلية، بسبب نشرها تقريرا حول ارتفاع أسعار الوقود في البلاد.

 

وذكرت الوكالة أن صحيفة "الرؤية" التي يملكها الشيخ منصور بن زايد، شقيق رئيس الدولة محمد بن زايد، تبلغت بقرار حلّها بالكامل، وإغلاقها بعد نشرها تقريرا تحدثت فيه إلى مواطنين تذمروا من ارتفاع أسعار الوقود.

 

ولفتت إلى أن التقرير تم نشره في حزيران/ يونيو الماضي.

 

وبعد ذلك بأيام، أعلنت صحيفة "الرؤية" أنها ستغلق بشكل كامل في الربع الأخير من العام الجاري، بعد توصلها مع شبكة "سي أن أن" إلى اتفاقية، تتحول من خلالها إلى منفذ تجاري جديد باللغة العربية.

 

وعلقت الصحيفة بأن إعلان "الرؤية" مناف للحقيقة، ناقلة عن 8 موظفين فيها قولهم إن التقرير الذي تم نشره، كان سببا في إغضاب السلطات التي قررت إنهاء مسيرة الصحيفة التي بدأت في العام 2009.

 

وأوضحت أن الموظفين أبلغوها أنه فور نشرهم التقرير تم استدعاء عدد منهم للتحقيق، ثم تبلغ العشرات بقرار فصلهم.


وتابعت الوكالة أنه "تم استدعاء العديد من الموظفين المشاركين في التقرير إلى المكتب بعد أيام. تم إيقافهم عن العمل وواجهوا استجوابات مكثفة من ممثلي الشركة الأم IMI والصحيفة، ومحام حول كل خطوة وشخص متورط في إنشاء القصة وتحريرها ونشرها، وفقا لأولئك المطلعين على الأحداث".

 

وبعد تصريف الموظفين المشاركين في التقرير، قالت الوكالة إن الرئيس التنفيذي لشركة IMI "نارت بوران" زار غرفة الأخبار، وحينها لم يكن لدى الموظفين المتبقين أي سبب للخوف على وظائفهم، وبرغم التطمينات التي حصلوا عليها خلال الأيام الماضية، إلا أن الرئيس التنفيذي فاجأهم بقرار حل الصحيفة.

 

وتابعت أن 35 موظفا على الأقل فقدوا وظائفهم في يوم واحد.

 

وبحسب "أسوشييتد برس"، فإن "IMI" لم ترد على الأسئلة المتكررة حول عدد الأشخاص الذين طردتهم، بيد أن الملفات الشخصية على موقع الوظائف LinkedIn تشير إلى أن حوالي 90 شخصا كانوا يعملون في الرؤية.

 

ونقلت الوكالة عن محللة أبحاث الشرق الأوسط في مجموعة فريدوم هاوس ومقرها واشنطن، كاثرين غروثي، قولها إن "الإمارات تروج لنفسها على أنها ليبرالية ومنفتحة على الأعمال التجارية مع مواصلة قمعها"، وتابعت أن "الرقابة متفشية، سواء على الإنترنت أو خارجها".

 

وقعت "الشركة العالمية للاستثمارات الإعلامية - IMI" و"CNNIC" اتفاقية شراكة يتم بموجبها إطلاق "#CNNالاقتصادية" لتكون منصة رقمية عربية مختصة بالاقتصاد والمال والأعمال، على أن تبدأ المنصة الجديدة أعمالها في الربع الأخير من العام الحالي 2022 pic.twitter.com/6pr5ukzoME

النقاش (1)
محمد التاجر
الأربعاء، 14-09-2022 09:22 ص
ماذا لو أنهم طبعوا التقارير حول فساد محمد إبن زايد وأخوته وأخواته ونهبهم لثروات الوطن وإستعماله لدعم إسرائيل وإجرامها بحق الشعب الفلسطيني والعربي وخيانتهم لشعبهم وأمتهم وخدمة مصالح الأعداء؟