رياضة عربية

إصابة تهدد نجم منتخب تونس بالغياب عن المونديال للمرة الثانية

كان المساكني غاب عن منتخب بلاده في مونديال روسيا 2018 إثر تعرضه لقطع في الرباط الصليبي- الاتحاد التونسي لكرة القدم
كان المساكني غاب عن منتخب بلاده في مونديال روسيا 2018 إثر تعرضه لقطع في الرباط الصليبي- الاتحاد التونسي لكرة القدم

تعرّض نجم المنتخب التونسي يوسف المساكني، إلى إصابة مع فريقه العربي القطري، أثارت قلقا حول قدرته على اللحاق بمنتخب بلاده في مونديال قطر.

 

وخلال مباراة العربي مع أم صلال في منافسات الدوري القطري، تعرض المساكني (31 عاما)، إلى إصابة على مستوى الركبة، غادر على إثرها الملعب.

 

وقال الاتحاد التونسي لكرة القدم إن المساكني سافر إلى تونس لإجراء الفحوصات الطبية التي أظهرت عدم وجود أي قطع في الأربطة الصليبية كما أشيع في البداية.

 

فيما قال العربي القطري في بيان له، إن فحوصات نجمه التونسي جاءت سليمة.

 

وبرغم ذلك، لم يعلن النادي القطري، أو اتحاد الكرة التونسي المدة المتوقعة لغياب النجم المساكني.

 

وكان المساكني غاب عن منتخب بلاده في مونديال روسيا 2018 إثر تعرضه لقطع في الرباط الصليبي.

 

ويعد المساكني أحد أبرز نجوم المنتخب التونسي، وأحد أكثر اللاعبين الحاليين خبرة، إذ خاض 84 مباراة دولية منذ العام 2010، وأحرز 17 هدفا. 

 

ويخوض المنتخب التونسي أول مبارياته في مونديال الدوحة، في الثاني والعشرين من تشرين ثاني/ نوفمبر المقبل، أمام نظيره الدنماركي، في المجموعة الرابعة التي تضم أيضا فرنسا حاملة لقب المونديال، ومنتخب أستراليا.

 

 

النقاش (0)