فنون منوعة

ابنة فريد شوقي تشن هجوما على محمد رمضان (شاهد)

قال رمضان إن فريد شوقي في فيلم حميدو كان يتاجر بالمواد المخدرة ويعمل الفاحشة مع فنانة خلال الدور وبعد حملها يقتلها- تويتر
قال رمضان إن فريد شوقي في فيلم حميدو كان يتاجر بالمواد المخدرة ويعمل الفاحشة مع فنانة خلال الدور وبعد حملها يقتلها- تويتر

 هاجمت المنتجة المصرية ناهد فريد شوقي، المطرب والممثل محمد رمضان، بعد مقارنته أفلامه، بأحد أفلام والدها الممثل الراحل فريد شوقي.

 

وبعد نفي محمد رمضان تهمة الترويج لـ"البلطجة والعنف" عبر مسلسلاته وأفلامه، وبعض أغانيه، استذكر فيلم "حميدو" الذي أداه شوقي في العام 1953، وقارنه بفيلمه "عبدو موته" في العام 2012.

 

وقال رمضان في مقابلة تلفزيونية: "في فيلم حميدو، كان فريد شوقي يتاجر في المواد المخدرة، وكان يقوم بعمل الفاحشة مع فنانة خلال الدور وبعد حملها يقتلها".

 

بدورها، ردت ناهد فريد شوقي في تصريحات صحفية: "منتهى الجرأة من محمد رمضان، التصدي للمقارنة بين فيلم حميدو، الذي ما زال في ذهن الجماهير، رغم مرور 70 عاما، وبين فيلم عبدو موتة، الذي ينتهي من ذهن الجمهور بمجرد عرضه، وسأترك المقارنة للسادة النقاد والجمهور".

 

وتابعت: "أنصحك يا رمضان، لا تتعرض وتقارن بين أفلام والدي الفنان العظيم، التي خدمت المجتمع وغيرت القوانين، وبين أفلامك التي أدت إلى فساد الأخلاق والذوق، وأدت إلى جرأة القتل في الشوارع".


بدورها، قالت ابنتها الفنانة ناهد السباعي حفيدة فريد شوقي: "لو مش عارف مين فريد شوقي مش لازم ترجع لكتب التاريخ اسأل جوجل.. أفلام الجريمة زمان غيرت سلوك بشر للأحسن وقوانين بلد للأرحم".

 

وكان محمد رمضان نفى أن يكون أول من ابتكر "رقصة المطوى (السلاح الأبيض)"، قائلا إنه ولد في العام 1988، وأن هذه الظاهرة موجودة قبل ولادته.

 

 

النقاش (0)