سياسة دولية

غوتيريش يحذر من "سخط عالمي" مقبل في الشتاء

غوتيريش - حساب الأمم المتحدة على تويتر
غوتيريش - حساب الأمم المتحدة على تويتر
حذر الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، من خطر حالة "سخط عالمي في الشتاء"، نتيجة الأزمات المتعددة التي تواجه البشرية في الفترة الأخيرة.

وشدد غوتيريش في افتتاح فعاليات الجمعية العامة السنوية للأمم المتحدة، على أن "أزمة القدرة الشرائية تتفاقم، الثقة تتلاشى، التفاوتات تتزايد، وكوكبنا يحترق".

وقال غوتيريش: "دعونا لا نخدع أنفسنا. نحن في بحر هائج. يلوح في الأفق سخط عالمي في الشتاء".

وأشار الأمين العام للأمم المتحدة إلى أن "الانقسامات الجيوسياسية تقوّض عمل مجلس الأمن والقانون الدولي والثقة، لا سيما تلك التي تضعها المجتمعات في المؤسسات الديمقراطية".

وكان صحيفة واشنطن قالت إن مواقد الفحم والأخشاب بدأت تنفد من الأسواق الأوروبية، بعد لجوء الكثيرين إليها، نتيجة انخفاض واردات الغاز الروسي، الذي تعتمد عليه القارة العجوز في الصناعة والتدفئة خلال الشتاء، وقد سجلت عدة حالات سرقة للأخشاب.

ولفتت إلى أن عددا من الألمان يخشون من عدم قدرتهم على دفع تكاليف التدفئة والطاقة خلال الشتاء، مشيرة إلى أن بعض الفواتير ارتفعت بنسبة 70 بالمئة لبعض المستهلكين.

ويرى الأوروبيون أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين استخدم صادرات الغاز الطبيعي كسلاح لمعاقبة الغرب على فرض عقوبات على روسيا، يلقي قنبلة على المستهلكين في بعض من أغنى البلدان على وجه الأرض، وفقا للصحيفة.

ونبهت الصحيفة إلى أن بعض الدول الأوروبية شهدت زيادات أكثر من غيرها على دافعي الضرائب وصلت إلى 210٪، بما في ذلك ألمانيا وبريطانيا وإيطاليا وهولندا.

وقالت "واشنطن بوست" إن الضائقة المالية جعلت بعض السكان في بريطانيا يتخلون عن الحيوانات الأليفة، بينما تحذر المدارس من أن ارتفاع تكاليف الطاقة يعني أنهم لم يعودوا قادرين على تحمل تكاليف الكتب المدرسية الجديدة.

ويدرس المسؤولون في بولندا توزيع أقنعة مكافحة الدخان، حيث يفكر البولنديون في حرق القمامة للتدفئة في الشتاء.
النقاش (0)