سياسة دولية

"CIA" سبق أن حذرت من هجمات محتملة على "نورد ستريم"

اتهمت أوكرانيا روسيا بتخريب خطي أنابيب الغاز "نورد ستريم 1" و"نورد ستريم 2"- جيتي
اتهمت أوكرانيا روسيا بتخريب خطي أنابيب الغاز "نورد ستريم 1" و"نورد ستريم 2"- جيتي

أفادت مجلة "دير شبيغل" الألمانية بأن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي آي إيه) حذرت حكومة برلين قبل أسابيع من هجمات محتملة على خطوط أنابيب غاز في بحر البلطيق، بعد أنباء عن تسرب غاز في خطوط أنابيب روسية إلى ألمانيا.


ونقلت المجلة الألمانية عن مصادر لم تسمها أن الحكومة الألمانية تلقت معلومات من وكالة الاستخبارات المركزية في الصيف، موضحة أن برلين تفترض أن تكون تسريبات الغاز نتجت عن "هجوم متعمد" على خطي الأنابيب.


وأضافت "دير شبيغل" أن المتحدث باسم الحكومة الألمانية رفض التعليق.


ولم يصدر تعقيب رسمي عن السلطات الألمانية بشأن الحادث، غير أن صحيفة "تاغس شبيغل" اليومية نقلت عن مصدر مقرّب من الحكومة قوله إن "كل شيء يشير إلى أن (الحوادث) لم تحدث بالصدفة".


وأضاف المصدر: "لا يمكننا تخيّل سيناريو ليست فيه الحوادث هجوماً مستهدفاً".


وهرعت أوروبا للتحقيق في احتمال حدوث عمل تخريبي أدى إلى تسريبات مفاجئة وغير مبررة للغاز في خطي أنابيب روسيين تحت بحر البلطيق، يشكلان جزءا من شبكة للبنية التحتية باتت محور تركيز أزمة طاقة إقليمية منذ بداية الحرب الروسية في أوكرانيا.


وقال رئيس الوزراء البولندي ماتيوس مورافيسكي، إن التسريبات نجمت عن عمل تخريبي، بينما قالت رئيسة وزراء الدانمارك إنه لا يمكن استبعاد ذلك، وهو ما أشارت إليه أيضا روسيا التي قلصت إمداداتها من الغاز إلى أوروبا ردًّا على العقوبات الغربية على عمليتها العسكرية في أوكرانيا، لكن لا يزال من غير الواضح إلى حد بعيد من قد يكون وراء مثل هذا العمل المتعمد، إذا ثبت حدوث ذلك، وما دوافعه.


وتشتبه ألمانيا في أن منظومة خط أنابيب نورد ستريم تضررت بسبب عمل تخريبي؛ وقال مسؤول أمني ألماني إن الأدلة تشير إلى حدوث اعتداء وليس مشكلة فنية.

 

اقرأ أيضا: تحقيق أوروبي بتسرب للغاز من "نورد ستريم".. وكييف تتهم موسكو

وبني خط أنابيب "نورد ستريم 2" بالتوازي مع خط أنابيب الغاز "نورد ستريم 1"، بهدف مضاعفة القدرة على إرسال الغاز الروسي إلى ألمانيا. لكن جُمد تشغيله رداً على الغزو الروسي لأوكرانيا.

 

ومنتصف الشهر الماضي، حذرت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر من وقوع هجمات على البنية التحتية للطاقة في بلادها.

 

وفي تصريحات لصحيفة "بيلد آم زونتاغ" الألمانية الصادرة الأحد 14 آب/ أغسطس 2022، قالت الوزيرة: "يجب أن نكون مستعدين للتصدي لهجمات محتملة على محطات الغاز وبنى تحتية حيوية أخرى".

النقاش (0)