اقتصاد دولي

بنك إنجلترا يرفع الفائدة بأعلى قدر منذ 33 عاما

يأتي القرار في ظل فترة ركود أطول مما شهدته البلاد خلال الأزمة المالية عامي 2008 و2009- جيتي
يأتي القرار في ظل فترة ركود أطول مما شهدته البلاد خلال الأزمة المالية عامي 2008 و2009- جيتي

رفع بنك إنجلترا، الخميس، سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 75 نقطة، وهي ثامن زيادة على التوالي، ليسجل أعلى وتيرة رفع للفائدة منذ 33 عاما.

 

ويأتي القرار في ظل فترة ركود أطول مما شهدته البلاد خلال الأزمة المالية عامي 2008 و2009.

 

وفي محاولة لكبح جماح التضخم، قال البنك المركزي في بريطانيا (بنك إنجلترا)، إنه رفع سعر الفائدة من 2.25 بالمئة إلى 3 بالمئة.

وجاء قرار المركزي البريطاني برفع الفائدة بأغلبية 7 أعضاء، بينما فضل عضو زيادة بواقع 50 نقطة فقط، فيما رأت عضو أخرى زيادة بواقع 25 نقطة.

وحسب بيان للبنك، يضع بنك إنجلترا السياسة النقدية لتلبية هدف التضخم البالغ 2 بالمئة، وبطريقة تساعد على الحفاظ على النمو والتوظيف.

وارتفعت مستويات التضخم في بريطانيا إلى أعلى مستوياتها منذ 40 عاما في سبتمبر/أيلول الماضي عند 10.1 بالمئة.

وتوقع البيان أن يرتفع معدل التضخم إلى 11 بالمئة في الربع الرابع من 2022، وهو أقل مما كان متوقعا في أغسطس/آب.

وتابع البيان: "هناك قدر كبير من عدم اليقين حول التوقعات، وتستمر لجنة السياسات النقدية في الحكم على أنه إذا كانت التوقعات تشير إلى مزيد من الضغوط التضخمية المستمرة، فإنها ستستجيب بقوة حسب الضرورة".

 

اقرأ أيضا: النفط يتراجع بعد رفع الفائدة في أمريكا وضعف الدولار

وفي سياق متصل، سجل الجنيه الإسترليني تراجعا حادا وبلغ انخفاضه نحو اثنين بالمئة مقابل الدولار ليلامس أدنى مستوياته منذ منتصف تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، عندما تعرضت بريطانيا لأزمة سياسية نجمت عن خطط رئيسة الوزراء السابقة ليز تراس لخفض الضرائب.


ورفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أمس الأربعاء أسعار الفائدة 75 نقطة أساس، لكنه أشار إلى أن تكاليف الاقتراض الأمريكية من المرجح أن ترتفع بأكثر من المتوقع لكبح التضخم. ويتناقض ذلك مع رسالة بنك إنجلترا اليوم الخميس.


وكان بنك إنجلترا، قال إنه يتوقع الآن أن يصل التضخم إلى أعلى مستوى له في 40 عاما عند حوالي 11 بالمئة خلال الربع الحالي. لكنه يرى أيضا أن الاقتصاد دخل في حالة ركود مما قد يعني انكماشه في كل من 2023 و2024 وبنسبة 2.9 بالمئة في المجمل.

النقاش (0)