آراء ثقافية

نكات للمسلحين

245437
245437
مازن معروف كاتب ومترجم فلسطيني آيسلندي من مواليد بيروت 1978، في رصيده مجموعة من القصص والمجموعات الشعرية بالإضافة إلى عدد من الترجمات. وقد ترشحت مجموعته القصصية "نكات للمسلحين"، الصادرة عن دار رياض الريس سنة 2015، إلى القائمة الطويلة لجائزة مان بوكر الدولية عام 2019. وقد ترجمت هذه المجموعة إلى عدة لغات منها: الإسبانية والتركية والفارسية.

تتألف "نكات للمسلحين" من أربع عشرة قصة تروى على لسان طفل أو البطل فيها طفل، بالإضافة إلى أن جميع القصص تكون فيها الحرب المحرك والمؤثر الأكبر في صنع الأحداث. تتميز قصص هذه المجموعة بالجمع بين الواقع والفنتازيا؛ ففي ظل أجواء واقعية صرفة يفاجئنا القاص بإدخاله لأحداث وأفكار غير واقعية أبدًا، وقد نعزو ذلك إلى أن الراوي طفل، وللطفل خيال مجنح يجعله يعبر عن الواقع ويراه بطريقة مختلفة.

عنون الكاتب مجموعته القصصية باسم القصة الأولى، وهي أطول القصص، فقد قسمها على عشرة أجزاء معنونة، يمكن لكل جزء منها أن يشكل قصة قصيرة منفصلة. بطل هذه القصة طفل يعيش أزمة سببتها الحرب؛ إذ يتعرض والده للإيذاء المستمر من قبل المسلحين الذين يستمتعون بضربه وإذلاله. يبدو ضعف الأب جليًا أمام الجميع فيحاول الطفل بطرق غير عادية أن ينزع نظرات الشفقة من عيونهم. 

أما عن النكات فيضطر الوالد لسردها على المسلحين، وعليها أن تكون مضحكة حتى يدعوه وشأنه. كوميديا سوداء تتحول فيها النكتة من وسيلة للمتعة والإضحاك إلى وسيلة للإذلال والترهيب. لم تخل باقي القصص من النكات فالنكتة موجودة في معظم القصص بشكل أو بآخر فعلى الرغم من الحزن الذي يخيم على الجو لكن المفارقات مضحكة أحيانًا، وأحيانًا أخرى تنتقل النكتة من وظيفتها الأصلية وهي الإضحاك إلى وظيفة مغايرة تمامًا فتصبح مثيرة للحزن، كما في القصة الأولى. وقد أسمى أحد قصص مجموعته "نكتة"، وفي قصة "الحمال" تشكل النكات عنصرًا مهمًا إذ تؤدي دعابة إلى قتل شخص في نهاية القصة. 

في قصة "نكات للمسلحين" الراوي هو الطفل (بطل القصة) فهو راو ينتمي للحكاية، ويسمى الراوي في هذه الحكاية حسب معجم مصطلحات نقد الرواية "راوٍ جواني الحكي". فقد كان للراوي وظيفة سردية إذ روى الحكاية، بالإضافة إلى وظيفة تنظيمية من خلال تعليقاته على نص الحكاية وما فيها من ارتباطات (1). وجود الراوي جواني الحكي جعل القصة بلا حاجة لحوارات كثيرة فقد كان الراوي يورد الأحداث والحوارات دون حاجة للفصل في الحوار، وقد كان يكتفي أحيانًا بوضع الكلام في الحوارات بين قابستين.  

نستطيع أن نطلق على الطفل في هذه القصة اسم الراوي البطل (2)؛ إذ يقوم الكاتب بعملية السرد مستخدمًا ضمير "أنا" وقد استخدم الكاتب هذه الطريقة في القصص كلها إلا قصة واحدة هي "سيندروم أحلام الآخرين"، التي تختلف فيها الشخصية عن باقي القصص، فيكون البطل شخصًا يحلم أحلامًا لا يكون الشخصية الرئيسة فيها، وفي بعض الأحلام يكون شيئًا مثل منفضة السجائر؛ شخصية مثل هذه يناسبها أكثر أن يروى عنها لا أن تكون الراوي البطل.

يقوم الراوي-البطل باستخدام مفرداته اللغوية ليروي ما يشعر به وما يفكر فيه وما يفعله إنه يقص علينا ما يلاحظه ومن يلاحظه. عندما يتحدث الراوي البطل إلى نفسه فإننا نسمع حواره الداخلي الذي يتألف من مجموعة انطباعات فقد تكون الأحداث عبارة عن خلط عقلي وأوهام وأحلام يقظة، وهذا ما نلاحظه في القصة الأولى وباقي القصص فقد أورد الطفل الأحداث وفقًا لرؤيته وملاحظاته التي بدت للقارئ بعيدة عن الواقع وفيها خلط بين الحقيقة والخيال. استخدام تقنية الراوي- البطل في جميع القصص جعلها أكثر اتساقًا إذ لا نجد تفواتًا في اللغة فجميعها تتميز بطابع وجو واحد.

كما سبق وأشرت فأن أبطال القصص في عينة الدراسة جميعهم من الأطفال، لكنهم أطفال غير عاديين؛ فقد شكلت الحرب أثرًا كبيرًا في بناء شخصياتهم. تظهر شخصية الأب والأم في معظم القصص، وهذا طبيعي أن تتحدث الشخصية الرئيسة (الطفل) عن عائلتها وعلاقتها بها. لكن هذه العلاقات، كما يصورها الراوي-البطل، غير عادية  ففي القصة الأولى تنقلب الأدوار بين الأب والطفل ليصبح الطفل محملًا بشعور المسؤولية تجاه والده، ويعمل جاهدًا ليجد حلًا لمأساته. كما نجد غرابة بالعلاقة بين الأخ وتوأمه الأصم فيتحدث عنه ويتعامل معه وكأنه لا يعنيه، وربما نعزو هذا إلى غياب التواصل بين الأخين.

في قصص أخرى نجد هذه الغرابة أيضًا في العلاقة بين الطفل ووالديه؛ فمثلًا في قصة "غراموفون" بعد أن يفقد الأب ذراعيه إثر قذيفة أصابت مكان عمله، يطلب من ابنه صراحة ودون خجل أن يجري عملية استئصال لإحدى ذراعيه ويقدمها له. ويستمر بالضغط عليه إلى أن تقنع الأم ابنها بالسفر بعيدًا. وفي قصة "الحمال" يقرر بطل القصة، ذو التسعة أعوام، أن يتوقف كليًا عن الابتسام. يموت والداه، بعد أن يصبح مراهقًا، دون أن يريا ابتسامته. يورد القاص موقفًا يملؤه التناقض إذ يجتمع الناس حول سرير والدته المحتضرة التي ترجو ابنها أن يريها ابتسامته قبل أن تموت لكنه لم يعد قادرًا على الابتسام مهما حاول، يجتمع الناس حولهما ويبدؤون بإلقاء النكات حتى البذيء منها عله يبتسم لكن عبثًا. 

لم يشر الكاتب صراحة إلى المكان والزمان التي تدور فيها أحداث قصصه، لكنه أشار إلى بيروت في قصة "غراموفون". ربما يتحدث الكاتب عن الحرب اللبنانية التي عاشها هو المولود ببيروت سنة 1978، والذي حاز على بكالوريوس في الكيمياء من الجامعة اللبنانية. ويجوز أن تكون هذه القصص في بلاد أخرى يعيش أطفالها حروبًا مستمرة وواقعًا مليئًا بالمسلحين والميليشيات. هذه القصص بكل ما فيها من عبث وسخرية، تمثل ما عاشته وتعيشه المنطقة؛ إذ تحول الواقع إلى نكتة كبيرة يصعب تصديقها، ولهذا كان بد من السخرية منها.

مصادر:
1-  أنظر: زيتوني، لطيف. معجم مصطلحات نقد الرواية، ص96
2-  أنظر: إمبرت، إنريكي. القصة القصيرة، ص77-78

النقاش (3)
نسيت إسمي
الأربعاء، 30-11-2022 01:17 م
'' الفرق بين سينما الشعب و سينما السرير '' 1 ـ (سينما الشعب) أيام زمان 1990 "شرطي ومتمرد" بطولة لو دايموند فيليبس من أصل هندي شرطي ومتمرد: يعمل باستر ماكهنري كوكيل سري للشرطة المحلية. وهو حالياً متهم بقضية فساد للشرطة. غلافه يجبره على المشاركة في سرقة حدثت بشكل خاطئ: جرح شخصان وسرقة رمح هندي قديم وإصابة باستر. يريد هانك ستورم من أصل هندي العثور على الرمح المفقود ، وبالتالي يجد نفسه يبحث عن نفس الشيء مثل باستر ... و أثناء الإستراحة بين الفلمين نخرج لنأخذ معقودة المطاعم رائعة مع صلصة الطماطم الخاصة بها فوقها قليل من البصل الأخضر لذيذة و مكونتها تحتوي على بطاطس ـ توم قزبر ومعدنوس ـ ملح كركم ـ فلفل أحمر كامون ـ فلفل أسود ـ صلصة حارة طماطم أو طماطم مصبرة ـ خل صلصة حارة دقيق ـ ماء دافئ ـ خميرة بيض و زيت طبعاً مع مشروب غازي سفن أب؟ أم كوكاكولا؟ أم بوماس بنكهة التفاح؟ لإختيار على مشروب واحد و مذاق مختلف .. نأخذ الأكلة الشعبية "المعقودة" و مشروب غازي لنعود إلى المقعد الخشبي لمشاهدة الفيلم الثاني "تنزه لقاتل" سدني بويتييرـ توم بيرينجير ـ كيرستي أليي ـ إخراج روجر سبوتيسوود 1988 فيلم أكشن ، تم تصويره في أوضاع طبيعية حقيقية ، مع الممثلين ورجال الأعمال المعلقين حقًا فوق الفراغ. تسلسل تسلق الجبال الخاص به مؤثر للغاية. هل تشعر بالدوار أم لا؟ يا له من فيلم جيد أليس كذلك وقد أحببت النقطة المتعلقة بالممثلين الذين يشكلون مجموعة المشي لمسافات طويلة ، ونخمن من هو القاتل؟ يجب أن يواجه وارين ستانتين ، عميل مكتب التحقيقات الفيدرالي المعترف به والتقدير ، تحقيقًا دقيقًا بشكل خاص. أخذ شخص زوجة صائغ رهائن وطلب منه كيسًا من الماس في أسرع وقت ممكن. بعد مقتل رهينة له ، يهرب وينضم إلى مجموعة من المتنزهين على أمل عبور الحدود الكندية دون وقوع حوادث. لتبدأ المطاردة ... 2 ـ (سينما السرير) سويسرا تدشن "سينما السرير".. وتغيير الأغطية فوري شهدت بلدية شبرايتنباخ في سويسرا، الخميس، افتتاح قاعة سينمائية جديدة بخاصية غير مسبوقة، وفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية وقال المصدر إن الصالة السينمائية الجديدة توفر للمشاهدين أسرّة بدلاً من المقاعد العادية والتقليدية، حيث يمكن للمشاهد أن يتابع الفيلم مستلقياً على راحته، وكأنه في منزله. وذكرت "سينما باثي"، التي تتواجد في شبرايتنباخ القريبة من الحدود السويسرية الألمانية، أن الأسرة متوفرة في قاعة "ViP" كبار الشخصيات ، مضيفا أن الهدف من هذا التحديث هو جذب عشاق خدمات البث المنزلي مثل "نتلفيكس" و"أمازون برايم" إلى صالات السينما. وتضم قاعة "كبار الشخصيات" 11 سريراً لشخصين، تحتوي كل واحدة منها على مساند للرأس قابلة للتعديل إلكترونياً. وتبلغ قيمة تذكرة هذه القاعة 49 فرنكاً سويسرياً 48 دولار أميركي ، تشمل الطعام والشراب، مقابل 19.5 فرنك 19 دولار للتذكرة العادية. وقال فينانزيو دي باكو، الرئيس التنفيذي لشركة "باثي سويسرا"، إنه سيتم تغيير الأغطية بعد نهاية كل فيلم لتجنب مشكلات النظافة، مضيفاً أن الأسرّة جرى تجريبها واختبارها بنجاح. وتابع "النظافة أمر مهم للغاية بالنسبة لنا.. وهذه الخدمة حصرية ولا تتوفر في أي قاعة سينمائية سويسرية أخرى" من سويسرة إلى هنا و كأنك تشاهد فيلماً تقول لك حبيبتك كل العالم موتى إلا أنت ، كل الناس غرباء إلا أنت لا أرى إلا أنت ، أنت فقط حبيبي .. أنت أراك دولتي و أهلي و ناسي و أراك عالمي أنت شمسي و قمري أنت ليلي و صبحي و مسائي أنت هوائي أنت مائي .. أحبك حبيبي لدرجة أني أحسد سرير يحضنك و أحسد غطاأً يغطيك .. يا ليتني قربك أعانقك و أقبل شفتيك .. و أقبلك من رأسك إلى قدميك و أحُط قلبي بين يذيك و أقول أحبك حبيبي بكل ما فيك .. أعشقك !! . 3 ـ (نكات سينمائية) لقد عرفت النكتة من حيث الشكل والمحتوى، بوصفها أدب وفن وإبداع، انتشاراً مميزاً وتحولاً نوعياً، نظراً لحاجة النفس البشرية إلى إبعاد الانطوائية والهروب من عناء الواقع، وتستقطب فكر المخاطَب بكثير من التفاؤل والأمل، فكان لهذا الاستعمال الكثيف من النكت نصيب في السينما، حتى يتمكن الدارس من معرفة وفهم بنية المجتمع ونظامه وإدراك مستواه الحضاري، الذي تجاوز الحدود المألوفة، فتضفي على السيناريو مسحة من الانشراح وتمسح دمعةً من الآلام التي بعثها التوتر الدرامي بين ما هو سياسي وديني واجتماعي وغيرها من المواضيع الإنسانية في العروض السينمائية، غير أن شخصيات ومكان النكتة يختلف من بلد لآخر ومن ثقافة لأخرى، وهنا تلعب الترجمة دور الوسيط مستفزة المتلقي بلذّة خفية ومتعة عارمة عند ترجمة النكتة ونحن نتهيأ لمفاجأة ظريفة قولاً ثم دبلجتها، لتثير فينا الدهشة فالتعجب فالضحك .. مجنون داخل سينما لقى مكتوب ممنوع الدخول لأقل من 18 قام جاب 17 من أصحابه ودخل ههههه .. واحد مشا مع دريا لسينما بالعلم ديال مها .. مني بدا لفيلم طفا الضو .. دريا كتبكي .. قال ليها مالك .. قالت ليا ماما سيري و متباتيش .. ههههه .
نسيت إسمي
الأربعاء، 23-11-2022 05:17 م
5 ـ '' رومبو في السفينة لتحرير الأسرى الفلسطنيين '' الهروب الأسطوري للأسرى الستة الفارين من سجن جلبوع بوسطة "ملعقة الحرية" رغم هروبهم الأسطوري من جلبوع.. لماذا لم يتمكن الأسرى الستة من الاختفاء طويلاً ؟ خلال أقل من أسبوعين أعادت سلطات الاحتلال اعتقال الأسرى الفلسطينيين الستة الذين نجحوا في انتزاع حريتهم بالفرار من سجن جلبوع في السادس من سبتمبر/أيلول الجاري .. يطرح الهروب الذي لم يدم طويلاً أسئلة كثيرة حول أسباب إعادة اعتقال هؤلاء الأسرى وعدم مكوثهم مدة أطول في فضاء الحرية، لتأتي الإجابة متعلقة بتأثير التتبع التكنولوجي، فضلاً عن عدم إلمام الأسرى المعرفي بالواقع من جهة ثانية، وافتقاد الأسرى للحاضنة الشعبية على الأرض بسبب عدم القدرة على التنسيق من داخل السجن .. "نكات مسلحة" ليقرر رومبو الذهب بنفسه لتحرير الأسرى في المرة الثانية .. عندما ركب رامبو إحدى المراكب الصغيرة لإجتياز النهر من أجل الوصول إلى معسكر الأسرى الفلسطنيين ، مع رفقة دربه .. بينما هو كذلك دار حوار بينهما .. هل تريد بعض الطعام و شربة ماء .. لا و أنتِ ما حكايتكِ و قصتكِ ؟! .. بصراحة عمري 29 سنة و ليسة ما نخطبت و لا نصحبت هذا كثير مو هيك ما رأيك تخطبني و تتزوجني ؟! .. أنا لا أحب البنات بكرهم .. لماذا لا تحب البنات مش ملينين عينك .. بصراحة أنا نقرصت كثير من البنات .. لهذه الدرجة محروق راسك .. راسي و قلبي كمان .. شكلك اتحرقت كثير .. آه آه آه .. أعطيتهم دم قلبي لدرجة فكروني بنك الدم الوطني .. أنا غير مرغوب فيه .. ما الذي تعنيه بغير مرغوب فيه ؟ إنه مثل أن يدعوك شخصاً ما و لا تذهبي إليها و هذا لا يهم حقيقة .. لا أحد يتعافى من صدمته الأولى بشكل كُلي .. ستظل تلك الندبة مدفونة في أعماق قلبك و لكنها ستحيا في كل موقف مُشابه كأنها تعاد من جديد .. راح زين رامبو صباح حزين تشرق شمسه بخجل ففاضى العشق و الشوق دماً و أنار شمعة فيمتلئ النهر عنفوناً يصرخ .. مؤلمة هي الحياة و مخادعة رغم أننا نكره تراب إلا أنها تجعلنا نشتاق إلى نوم تحته .
نسيت إسمي
الإثنين، 21-11-2022 09:30 م
1 ـ (نكات يمكن تصنيف هذه الحالة على أنها علاقة الماضي بالحاضر والمستقبل) مرة واحد أخذ معاه معلقة وهو رايح يقابل خطيبته عشان يحرك مشاعرها .. و هي قالت لحبيبها: “عندما نتزوج أريد أن تشركني معك في مشاكلك”، قال لها: “ليس عندي مشاكل”، قالت له: “أعرف لأننا لم نتزوج بعد”.. و لما حصل نصيب و جابو العيال .. الأب: تحبوني ولا تحبون أمكم أكثر؟، الأولاد: نحبكم كلكم..، الأب: طيب لو أنا رحت للمدينة وأمكم راحت مكة، أين تروحوا؟، الأولاد: نروح مكة، الأب: يعني تحبوا أمكم أكثر، الأولاد: لا.. بس نحب مكة، الأب: طيب إذا أنا رحت مكة أما أمكم راحت للمدينة، فين تروحوا؟، الأولاد: نروح المدينة، الأب: ليييش، الأولاد: لأنه نحن خلاص رحنا مكة….. تربية أمهم. 2 ـ (نكات للمسلحين) ما هي الوجبة الخفيفة التي يحبها الكمبيوتر؟.. شرائح الكمبيوتر. . ماذا تسمي عصفورين يحبان بعضهما؟.. الأحبة .. كيف يقص القمر شعره؟.. عند كسوفه .. الشيء الذي يكون ذو لون بني ويرتدي نظارات شمسية؟.. حبة جوز الهند ولكنها في إجازة . 3 ـ (فيلم الحرب مع الجد) فيلم دراما كوميدي عائلي، يروي قصة الجد إد يؤدي دوره “روبرت دي نيرو” الذي يعاني من فقدان زوجته المتوفاة فيحاول التكيف مع العزوبية، كما يتعرض لمشاكل كثيرة تحصل معه نتيجة تقدمه بالعمر. مما يضطره للعيش في منزل ابنته وعائلتها بعد أن تفرض عليه ذلك. لتبدأ من هنا الصراعات والمناوشات بين الجد وحفيده بيتر يجسد شخصيته” أوكس فيجلي”، بعد أن قام الأول بالإستيلاء على غرفته التي يحب وانتقل هو إلى العلية التي تقطنها الجرذان والخفافيش. فيقرر بيتر إعلان الحرب على إد بدعم أصدقاءه محاولاً استرجاع غرفته، فيخضع الجد لرغبة بيتر في الحرب. العمل من إخراج “تيم هيل” وبطولة “أواكس فيغلي” و “أوما ثورمان” و “كريستوفر والكن”.. هناك مثل شعبي باللهجة العامية دائماً مايتردد على مسامعنا فحواه "ما أعز من الولد إلا ولد الولد". وبناءً عليه نحن هنا نتحدث عن الأجداد والأحفاد وعلاقتهم العاطفية ببعض. رغم اختلاف الجيلين فكرياً وعمرياً، إلا أنه في معظم الحالات يجد الأطفال بأجدادهم ملاذاً للأمان خصوصاً عندما يتورطون بالمشاكل مع أهاليهم. والقلب الحنون والحضن الدافىء، والحكم والقصص الرائعة ما قبل النوم. وأيضاً منبع الغنج والدلال والهدايا كذلك الأمر. أضف إلى ذلك العقل المدبر وخبرة السنين، والحب الغير مشروط. ويشهد على ذلك الأديب والشاعر الفرنسي “فيكتور هوغو” حيث يقول "لايوجد جد لا يعشق أحفاده". والجد والجدة يرون في أولاد أولادهم، البراءة والصدق ونقاوة الدنيا. ويعيدون إلى أذهانهم صورة أولادهم وهم صغار يلعبون ويركضون من أمامهم، فيحاولون تعويض مافاتهم مع أبنائهم بأولادهم. كما يحرصون على الاستمتاع قدر المستطاع معهم بالحياة بما تبقى من حلوها فالعمر يمر سريعاً .. إذا أردنا البحث في الأدب العالمي وحتى العربي لا نجد رواية واحدة ذائعة الصيت، قد تناولت علاقة الأحفاد بالأجداد. هذه العلاقة العاطفية الإنسانية. فقط من خلال بعض الأقوال والأسطر القليلة. ربما يوجد ولكن بالتأكيد روايات لم يلتفت إليها أحد ولم تجد طريقها صوب الشهرة. أيضاً في الموسيقى والأعمال الغنائية، ربما أكثر ماهو أقرب لذاكرتنا الموسيقية، هي حكاية “فيروز” مع جدتها، حينما غنت لها "ستي ياستي… اشتقتلك ياستي" عندما تعطلت بها عربيتها في ضيعة كحلول ضمن مسرحية “ميس الريم”. وأغنية أخرى لفيروز "بيتك ياستي الختيارة… بيذكرني ببيت ستي". لعلها السينما كانت الأكثر إنصافاً، وأحد الأدلة على ذلك فيلم "الحرب مع الجد" والذي صدر في الفترة الماضية، يتناول علاقة الجد بحفيده ضمن قالب كوميدي لا يخلو من أجواء التسلية والمرح. والجدير بالذكر أن الفيلم مقتبس عن رواية للكاتب “روبرت سميث”. ولو أنها لم تحول لعمل سينمائي لما سمعنا بها. 4 ـ (فيلم جندي صبي) تبدأ أحداث الفيلم عندما بدأ الجنود الألمان بالقضاء على القرية التي كان يعيش فيها الطفل سيرجي مع عائلته ولم يبقي أحد غيره من أفراد أسرته، واستطاع الهروب من الجنود الألمان بمساعدته العمة جارتهم دي، واتجه للعيش بين الأدغال يتغذى على التوت البري وماء المطر.. وفي أحد المرات عندما كان نائم شاهده أحد الجنود في الجيش الروسي عندما كان في أحد المهمات الخاصة، أخذه واتجه إلى المعسكر وقام الجنود مع القائد بتقديم الطعام له، ثمّ تمّ نقله إلى المستشفى للعلاج من أثر الجروح التي تعرض لها في الأدغال وحالة الإعياء الشديدة بسبب عدم الطعام .. استطاع سرجي أنّ ينال حب جميع الممرضات في المستشفى العسكري وخاصة الممرضة التي كانت تقوم على علاجه، ولكن بعد أنّ تمثل شرجي للشفاء أمر القائد أنّ يتمّ نقله في مكان بعيد عن المعسكر للحفاظ على حياته من خطر الحرب .. ولكن ذهبت الممرضة آشا حتَّى تطلب من القائد عدم مغادرة يرجى المعسكر ومجموعة كبيرة من الجنود كذلك، وعندما استعد سرجي لمغادرة المعسكر تعاطف معه القائد لاوكن وتبناه وأصبح بمثابة أبنه وطلب منه لبس ملابس الجنود .. وفي هذا الوقت بدأ الجيش الألماني بشن غاراته على معسكر الروس، واستطاع القائد لاوكى إنقاذ سرجي من الموت، ثمّ اتجه سرجى لمعسكر الجرحى وقام بمساعدته الجنود في شرب الماء وغناء الأغاني الوطنية التي تعمل على تحميس الجنود على الفوز وعدم الاستسلام للهزيمة .. كان سرجى يقوم بتقليد لاوكى كل يوم في الصباح ويقوم بخلافته ذقنه مثله ثمّ يذهب إلى مكتب القائد لاوكى لتلقي التعليمات والمهام التي عليه القيام بها، وفي أحد المرات طلب منه القائد أنّ يقوم بتوصيل مجموعة من الخطابات لأحد الأماكن التي توجد بها الجنود الروس وبالفعل نجح سرجي في الوصول لهذا المكان وقام بتوصيل الخطابات للجنود وفرح الجنود به كثيرًا .. وفي أحد المرات كان سرجي يستخدم النظارة المكبرة ويقوم بمراقبة المعسكر فوجد شيء غريب يتحرك تحت مجموعة من أوراق الشجر، وذهب ليخبر القائد ولكنه لم ينتبهوا جيدًا إلى ما يقول على أساس أنَه طفل صغير بالإضافة إلى أنّ هذا المعسكر يقوم بحمايته مجموعة من الجنود ولا يقدر أحد على اختراقه .. ولكن ذهب معه أثنين من الجنود للمكان الذي وجد فيه سرجي الشيء الغريب وبالفعل وجد الجنود جنديين من الجنود الألمان تحت أوراق الشجر يحاولوا التجسس على المعسكر وبالفعل تمّ القبض عليها وعَلم والده القائد لاوكى بما فعله سرجي وأصبح سرجى يقوم بمهاجمة اليومية في توصيل الخطابات للجنود، ليكون بذلك أصغر جندي في تاريخ الاتحاد السوفيتي يبلُغ من العمر ست أعوام فقط .. بعدها قام سرجي بحمل صندوق الذخائر ونقلها للجنود في أماكن المعركة دون أنّ يخاف على نفسه من الموت، وفي أحد المرات تعطل الجهاز اللاسلكي قام سرجي بالسير وراء السلك لمسافة طويلة إلى أنّ وصل إلى الجندي الذي يحمل الجهاز اللاسلكي وأخبره بطريقة تصليح الجهاز وقام سرجى بالفعل بتصليح الجهاز وعادة الاتصال مرة ثانية بين الجندي والمعسكر .. بعدها اتجه سرجي مع القائد لاوكى ومجموعة من الجنود إلى أحد البيوت في الريف ودخلوا لقضاء بعض الوقت مع أحد الأسر الريفية واكتشف سرجى مكان غريب تحت البيت وقال صاحب البيت أنّه مخبأ بها دانه لأحد الصواريخ الألمان وأمرهم القائد على الفور بترك المكان وقام الجنود الروس بإخراج دانة الصاروخ وإنقاذ القرية وأهلها .. وفي أثناء عودته من القرية مع القائد والجنود كان يلقي التحية على الجنود الروس، وفي هذه الأثناء قام الألمان بقذفهم مما أدى إلى إصابته والده القائد لاوكى وقام سرجي بإنقاذه، بعدها تعرض المعسكر لهجوم آخر وجاء وأٌصبب لاوكى مرة أخرى وحاول يرتجى إنقاذه وعندما جاء الجنرال إلى المعسكر قام بإسناد بعض المهام لسيرجي حيثُ كان يقوم بالذهاب إلى مكان العساكر ومعرفة ما ينقصهم من إمدادات ويقوم بتوصيلها للجنرال وفي هذه الأثناء طلب منه أنّ يتزوج والده القائد لاوكى من الممرضة آشا، وتمّ إعطاء سرجى وسام الشرف.