حول العالم

الأمير هاري يتفق مع شركة إعلامية بريطانية على وقف مؤقت لقضية تشهير

 قضت المحكمة العليا، في تموز/يوليو الماضي، بأن المقال يكتسي صبغة "التشهير"- تويتر
قضت المحكمة العليا، في تموز/يوليو الماضي، بأن المقال يكتسي صبغة "التشهير"- تويتر
اتفق الأمير هاري وشركة أسوشيتد نيوزبيبرز، الثلاثاء، خلال جلسة استماع للمحكمة العليا في العاصمة البريطانية لندن، على إيقاف مؤقت لدعوى قضائية، بغرض التسوية، بحسب ما أوردته وكالة رويترز.

وأقام دوق ساسكس دعوى قضائية بـ"التشهير" على الشركة التي تمثل إحدى أكبر دور النشر الصحفي في بريطانيا، في شباط/فبراير الماضي، بسبب مقال في صحيفة "ميل أون صنداي" حول محاولة الأمير البريطاني السابق إخفاء تفاصيل معركته القانونية مع وزارة الداخلية البريطانية لإعادة تمتعه بحماية الشرطة.

وقالت محامية هاري، جين فيليبس، خلال جلسة الاستماع الأولية إن الطرفين اتفقا على وقف الدعوى حتى منتصف كانون الثاني/ يناير  المقبل، من أجل محاولة التفاوض بشأن تسوية "إذا كان ذلك ممكنا بالفعل".

وتقدمت أسوشيتد نيوزبيبرز بطلب إلى هاري لتقديم مزيد من المعلومات حول اجتماع في مزرعة "ساندرينهام" الملكية في كانون الثاني/يناير  العام 2020.

وبالمقابل، قال هاري إنه قدم عرضا للدفع أو المساهمة للحصول على حماية الشرطة.

اقرأ أيضا:  الأمير هاري يتحدث عن "لعبة قذرة" داخل العائلة الملكية (فيديو)

وقررت القاضية باربرا فونتين أنه على محامي هاري تقديم "توضيح" حول عرض هاري، مضيفة أنه "قد يساعد الأطراف.. في المحاولات المتعلقة بالتسوية".

وفي وقت سابق، اتهم هاري صحيفة "ميل أون صنداي" بنشرها مقالا "سلبيا بلا هوادة" حول قضيته القائمة ضد وزارة الداخلية.

وفي تموز/يوليو الماضي، قضت المحكمة العليا بأن المقال يكتسي صبغة "التشهير".

وفي المقابل، قالت أسوشيتد نيوزبيبرز إن المقال يحتوي على "تعبير عن الرأي" وتصريحات علنية لهاري حول قضيته القانونية بشأن حماية الشرطة.
النقاش (0)