اقتصاد دولي

اقتصادي فائز بجائزة نوبل يدعو لفرض ضريبة 70 بالمئة على الأثرياء

قال ستيغليتز إن زيادة معدل ضريبة الدخل على الأشخاص الأكثر دخلا من شأنه أن يؤدي إلى مجتمع أكثر عدالة- CC0
قال ستيغليتز إن زيادة معدل ضريبة الدخل على الأشخاص الأكثر دخلا من شأنه أن يؤدي إلى مجتمع أكثر عدالة- CC0
دعا الاقتصادي الأمريكي جوزيف ستيغليتز، إلى ضرورة فرض دول العالم، ضرائب تصل إلى 70 بالمئة على متصدري قوائم الأكثر ثراء حول العالم.

وقال ستيغليتز الحاصل على جائزة نوبل للاقتصاد عام 2001، خلال استضافته بـ"بودكاست" تابع لمنظمة "أوكسفام" لمناهضة الفقر والحروب، إن فرض ضريبة دخل عالمية تصل إلى 70 بالمئة على فاحشي الثراء سيكون منطقيا.

وتابع أن المجتمعات ستكون متماسة بشكل أكبر في حال تم تطبيق هذه الضريبة.

وأشار إلى أن جزءا كبيرا من ثروات الأغنياء جاءت بالوراثة، وليست بالعمل والجهد ممن يتمتع بها الآن.

ستيغليتز الذي يصنف بأنه كبير الاقتصاديين السابق في البنك الدولي، قال: "علينا أن ندرك أن معظم المليارديرات في العالم حصلوا على ثرواتهم عن طريق الحظ".

وأضاف: "يبلغ أعلى معدل لضريبة الدخل في بريطانيا حاليا 45 بالمئة على الأرباح السنوية التي تزيد عن 150 ألف جنيه إسترليني. وفي الولايات المتحدة، أعلى معدل ضرائب هو 37 بالمئة على الأرباح التي تزيد عن 539،901 دولارًا".

وأضاف ستيغليتز أنه في حين أن زيادة أعلى معدل على الدخل من شأنه أن يؤدي إلى مجتمع أكثر مساواة، فإن فرض ضرائب الثروة على الثروات التي راكمها أغنى الناس في العالم على مدى عدة أجيال سيكون له تأثير أكبر.

اظهار أخبار متعلقة



وقال إن جائحة كورونا أدت إلى تفاقم عدم المساواة إلى درجة "مذهلة"، مضيفا: "في فترة وجد فيها الكثير من الناس الحياة صعبة للغاية، مع فقدان وظائفهم، والتعامل الآن مع أسعار المواد الغذائية وأسعار النفط في الارتفاع، إنه لأمر صادم كيف سلبهم العديد من الأشخاص والشركات الغنية مثل قطاع الطرق".

وكان تقرير لمنظمة أوكسفام، أفاد أن أغنى أغنياء العالم البالغة نسبتهم 1 بالمئة من سكان الأرض حصلوا على نحو ضعف ما يمتلكه باقي سكان العالم خلال العامين الماضيين.

ودعت المنظمة إلى فرض ضريبة تصل إلى 5 بالمئة على أصحاب الملايين والمليارات، قائلة إنها قد تدر 1.7 تريليون دولار سنويا، وهو مبلغ يكفي لانتشال ملياري شخص من براثن الفقر.

النقاش (0)